حكم استقبال القِبْلة في الصلاة
|
أ.د. حسن عبد الغني أبوغدة
أضيف فى 1435/01/22 الموافق 2013/11/25 - 08:29 ص

يجب على من يرى الكعبة أن يستقبل بجسمه عينَها في الصلاة, أما من لا يعانيها فيستقبل بجسمه جهتها, والأصل في هذا قوله تعالى: {وَمِنْ حَيْثُ خَرَجْتَ فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُ مَا كُنتُمْ فَوَلُّواْ وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ...} (البقرة: 150). وفي الحديث المتفـق عليه أن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال لرجـل علَّمه كيف يصلي: ((ثم استقبل القِبلة فكبِّر)). وروى مالك والترمذي وصححه أن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((ما بين المشرق والمغرب قِبْلة)). وهذا بالنسبة لمن هم في الجهة الشَّمالية من مكة؛ لأن الحديث قيل, والنبي – صلى الله عليه وسلم – في المدينة, وهي شمالي مكة.
أما من عَمِيتْ عليه جهة القِبلة لظلامٍ، أو غيم، أو حبس, فيجتهد بنفسه للاستدلال عليها قدر الاستطاعة, ولو بالنجوم أو القمر ليلاً، أو الشمس ونحوها نهاراً، أو بآلةٍ كبوصلةٍ أو ساعةٍ مجهَّزة لتحديد القبلة، فإن لم يتمكَّن سأل غيره من الثقات العالمين بالجهات, فإن لم يفعل وصلَّى بطلت صلاته؛ لأنه ترك وجوب البحث المطلوب منه بمقتضى الآية الكريمة. ومن ركب طائرة أو سيارة ونحوها، ولم يُمْكِنه إيقافُها ولا جمعُ صلاة الوقت الذي هو فيه مع صلاة أخرى تُجْمَع معها، وخاف أن يخرج وقتُ الصلاة قبل التوقُّف، وجب عليه الصلاة في السيارة أو الطائرة متحرِّياً جهة القبلة، مؤدياً لأركان الصلاة وواجباتها قدر استطاعته؛ لقوله تعالى: { يُسَبِّحُ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ} (التغابن:1). ولا يحِلُّ له أن يترك الصلاة ليخرج وقتُها؛ لقوله تعالى: {...فَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ إِنَّ الصَّلاَةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَّوْقُوتًا} (النساء: 103).
أما صلاة النافلة حال السفر فيجوز صلاتها حيث كان الاتجاه، قاعداً أو مُومِئاً؛ لما في صحيح مسلم: (( أن النبي – صلى الله عليه وسلم – كان يصلي سُبْحَتَه ـ النافلة ـ حيثما توجَّهت به ناقته )).
 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
فقيه: الصوم وسيلة فعالة في حمل النفس على الصبر
أكد فضيلة الأستاذ الدكتور حسن عبد الغني أبوغدة أستاذ الفقه بجامعة الملك سعود أن الله تعالى شرع صيام شهر رمضان لحكم وفوائد عديدة يغفل عنها كثير من الناس، ومن تلك الفوئد:
مساجد السعودية تكمل استعداداتها لاستقبال شهر رمضان
أكملت وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد، استعداداتها لاستقبال شهر رمضان المبارك، بتهيئة المساجد في الشهر الكريم للمصلين. وأكد وكيل الوزارة لشؤون المساجد والدعوة والإرشاد الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري، عدم تغيب أئمة المساجد والمؤذنين والخدم، وفتح المساجد طوال اليوم لإتاحة الفرصة للمصلين للمكوث فيها للعبادة والذكر، حتى انتهاء صلاة القيام، ومضاعفة الجهد في تهيئة المساجد بالشكل المطلوب في مختلف مناطق المملكة.
أوقاف عسير تلزم الأئمة والمؤذنين بالوقت وعدم التغيب في رمضان
ألزم فرع وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد بمنطقة عسير، جميع الأئمة والمؤذنين، بمراعاة الوقت وعدم التغيب خلال شهر رمضان المبارك.
أنواع الصيام وحكمها التكليفي
ينقسم الصيام من حيث المشروعية وعدمها إلى خمسة أقسام:
قراءة الفاتحة في حق المنفرد وفي حق الإمام
قرأ بفاتحة الكتاب... ثم اصنع في كل ركعة مثلَ ذلك . رواه الشيخان.
حكم الصلاة بالثوب الذي فيه صُوَر ذوات أرواح
(لا تدخل الملائكة بيتاً فيه كلب ولا صورة )
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م