فقه أسرة / النكاح
|
إدارة الملتقى الفقهي
أضيف فى 1432/08/24 الموافق 2011/07/25 - 07:00 م


تحديد المهور:

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء والدعوة والإرشاد، مجلة البحوث الإسلامية،  ع5، ص95.

تحديد النّسل:

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء والدعوة والإرشاد، مجلة البحوث الإسلامية،  ع5، ص109.

بطلان نكاح المتعة بمقتضى الكتاب والسنة:

فضيلة الشَّيخ عبد العزيز بن زيد آل محمود، مجلة البحوث الإسلامية،  ع6، ص189.
 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
تحصين 5.5 مليون طالب وطالبة ضد «الإلحاد» بمواقع التواصل
بدأت وزارة التعليم السعودية: توعية أكثر من 5.5 مليون طالب وطالبة في أكثر من 35 ألف مدرسة للبنين والبنات بكافة المراحل الدراسية ضد ما يتعلق بـ"الإلحاد" على مواقع التواصل الاجتماعي على الشبكة العنكبوتية.
اليوم الخميس الشؤون الإسلامية تنظم ندوة لترسيخ الوسطية ونبذ التطرف
تنظم وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد ممثلة في الإدارة العامة لمركز الدعوة والإرشاد وشؤون الدعوة بمنطقة الرياض ندوة علمية، بعنوان "التطبيق العلمي لمفهوم الوسطية في حياة المسلم"، يلقيها كل من الأستاذ الدكتور عبدالله بن عبدالرحمن الشثري، وفضيلة الشيخ بندر بن عبدالعزيز الحسين، بعد صلاة المغرب اليوم الخميس التاسع من شهر ربيع الأول الجاري 1438هـ، في جامع الإمام تركي بن عبدالله -رحمه الله– "الجامع الكبير" بالديرة، بمدينة الرياض.
الفتاوى الشاذة وأثرها على المجتمع.. ندوة بالقاهرة
تحت عنوان (الفتاوى الشاذة وأثرها على المجتمع)، نظمت كلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنات، فرع جامعة الأزهر بمحافظة البحيرة، ندوتها الشهرية، برئاسة الدكتورة مفيدة إبراهيم عميدة الكلية، ومشاركة الدكتور محمود حنفي أستاذ الفقه العام، ولفيف أساتذة الكلية، إضافة إلى طالبات الفرق المختلفة بالكلية اللائي حرصن على حضور الندوة.
صلى في ثوب عليه بول وصحت صلاته
ما تقول في رجل صلى وعلى ثوبه بول علم به وتعمد عدم إزالته، ومع ذلك صحت صلاته؟
تستحب فيه صلاة النافلة، ولا تجزئ فيه صلاة الفريضة
مكان تستحب فيه صلاة النافلة، ولا تجزئ فيه صلاة الفريضة؟
عبادة يجب أداؤها.. ولا يجب قضاؤها
عبادة يجب أداؤها، ولا يجب قضاؤها، بل ولا يجزيء قضاؤها لكن يلزم عبادة غيرها؟
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م