العلاقة بين السحر والحسد
|
إعداد: اللجنة العلمية بالملتقى الفقهي
أضيف فى 1440/04/30 الموافق 2019/01/06 - 08:56 ص

 بين السحر والحسد علاقة وثيقة: من حيث إن كليهما من أكبر الكبائر وأشد الموبقات، وأنهما من وحي الشيطان وفعله وتسويله، وأنه يترتب عليهما من الأذية والضرر شئ عظيم، وأن الحسد سبب رئيس لتعاطي السحر والمضارة به. فهذه أربعة أوجه تجمع بين السحر والحسد، ولهذا أمر الله بالاستعاذة من شر الساحر والحاسد خصوصًا، بعد أمره بالاستعاذة من شر الخلق عمومًا.

قال ابن القيم[1]: " قرن في السورة بين شر الحاسد وشر الساحر، لأن الاستعاذة من شر هذين تعم كل شر يأتي من شياطين الإنس والجن، فالحسد من شياطين الإنس والجن، والسحر من النوعين... وكثيرًا ما يجتمع في القرآن الحسد والسحر للمناسبة، ولهذا اليهود أسحر الناس وأحسدهم، فإنهم لشدة خبثهم فيهم من السحر والحسد ما ليس في غيرهم، وقد وصفهم الله تعالى في كتابه بهذا وهذا...

والشيطان يقارن الساحر والحاسد ويحادثهما ويصاحبهما، ولكن الحاسد تعينه الشياطين بلا استدعاء منه للشيطان، لأن الحاسد شبيه بإبليس، وهو في الحقيقة من أتباعه لأنه يطلب ما يحبه الشيطان من فساد الناس وزوال نعم الله عنهم، كما أن إبليس حسد آدم لشرفه وفضله، وأبى أن يسجد له حسدًا، فالحاسد من جند إبليس، وأما الساحر فهو يطلب من الشيطان أن يعينه، ويستعينه وربما يعبده من دون الله تعالى حتى يقضي له حاجته، وربما يسجد له. وفي كتب السحر والسر المكتوم من هذا عجائب، ولهذا كلما كان الساحر أكفر وأخبث وأشد معاداة لله ولرسوله ولعباده المؤمنين، كان سحره أقوى وأنفذ...

والمقصود أن الساحر والحاسد، كل منهما قصده الشر، لكن الحاسد بطبعه ونفسه وبغضه للمحسود والشيطان يقترن به ويعينه ويزين له حسده ويأمره بموجبه، والساحر بعلمه وكسبه وشركه واستعانته بالشياطين ".

والآيات في التحذير من الحسد كثيرة.

وأما الأحاديث، فمنها حديث أنس بن مالك ـ رضي الله عنه ـ أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: " لا تباغضوا ولا تحاسدوا ولا تدابروا، وكونوا عباد الله إخوانًا، ولا يحل لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاثة أيام "[2]

فنهى عن كل ما فيه أذية للمسلم، وقطع لحبال المودة به، ومنها الحسد الذي يحمل على التباغض والتدابر، والقطيعة والتهاجر، والظلم والعدوان.

وأخبر -عليه الصلاة والسلام-: أن هذا الداء الذي ابتليت به هذه الأمة، هو داء الأمم السالفة، وحذَّر من أثره على الدين، وتعكير صفو الأخوة بين المسلمين، فقال: «دب إليكم داء الأمم قبلكم: الحسد والبغضاء، هي الحالقة، لا أقول تحلق الشعر، ولكن تحلق الدين. والذي نفس محمد بيده لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا، ولا تؤمنوا حتى تحابوا. أفلا أنبئكم بشيء إذا فعلتموه تحاببتم؟ أفشوا السلام بينكم»[3].

وليس أبلغ من هذا التعبير، في بيان أثر الحسد والبغضاء على دين المرء وإيمانه، وأنه يحلق الدين كما يحلق الموسى الشعر، ويضعف الإيمان، ويحبط الأعمال الصالحات، ويتلف الأجور والحسنات.

 ولقد خسر أقوام يجمعون حسنات كأمثال الجبال من صلاة وصوم وتلاوة وذكر ودعوة إلى الخير، ثم يذهبونها بالحقد والحسد، والمكر والكيد. وهل هذا إلا من الخذلان؟ ومن قلة التوفيق وكيد الشيطان؟

كما أنه يتنافى مع كمال الإيمان الواجب، الذي هو سبب دخول الجنة ومفتاحها، ولهذا قال: «لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا، ولا تؤمنوا حتى تحابوا..».

ولو لم يكن في الحسد إلا ما ذكر من نقص الإيمان، وحلق الدين، وأكل الحسنات، لكان أعظم زاجر للمؤمن الموفق عن الوقوع فيه، والاستجابة له.

ولهذا قال - صلى الله عليه وسلم -: «لا يزال الناس بخير ما لم يتحاسدوا»[4].

المراجع

[1] انظر: «بدائع الفوائد» 2/233-235. وانظر ما ذكره ابن تيمية في هذا في «مجموع الفتاوى» 17/507.

[2] أخرجه البخاري 6065 و6076، ومسلم 2558.

[3] أخرجه الطيالسي 190، وأحمد 1412، والترمذي 2510، وأبو يعلى 669، والبيهقي في «السنن الكبرى» 20854، وقال المنذري في «الترغيب والترهيب» 3/285: رواه البزار بإسناد جيد، وصححه السيوطي في «الجامع الصغير» 4170.

[4] أخرجه الطبراني في «المعجم الكبير» 8157. وقال المنذري في «الترغيب والترهيب» 3/347: ورواته ثقات.

 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
تعليم مكة يكرم الطلاب الفائزين في مسابقة الأمير نايف للسنة النبوية
كرّم المساعد للشؤون التعليمية بتعليم مكة المكرمة الدكتور فهد الزهراني الفائزين في التصفيات النهائية على مستوى منطقة مكة المكرمة لمسابقة الأمير نايف بن عبدالعزيز - رحمه الله - للسنة النبوية والحديث الشريف في عامها الـ 13 التي استضافتها الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة, وشارك فيها 12 طالباً من خمس إدارات تعليمية القنفذة, وجدة, ومكة, والليث, والطائف, بحضور مدير الإشراف التربوي بتعليم مكة عمر الأحمدي, ورئيس قسم التربية الإسلامية الدكتور سعد العتيبي, وذلك بمقر الادارة بحي العزيزية بمكة.
أداء صلاة الخسوف بالمسجد الحرام
أدَّى المصلون في المسجد الحرام اليوم، بعد صلاة الفجر صلاة خسوف القمر، اقتداء بسنة النبي محمد - صلى الله عليه وسلم - في أجواء إيمانية تبتهل فيها القلوب خاشعة متضرعة لبارئها راجين مغفرته وعفوه ورضاه.
بالفيديو.." السند" يوضح عقوبات الزنا وكيفية الحذر منه
أوضح الشيخ عبدالرحمن السند، أمس الأحد، عقوبات الزنا وكيفية الحذر منه، وذلك ردًا على سؤال متصل عبر برنامج "يستفتونك".
أنواع الجيران
الجار الذي بينك وبينه قرابة حقه آكد من حق الجار الأجنبي
حاجة الجار إلى جاره
لقد وضع الإسلام نظامًا فريدًا للاجتماع، لحمته التراحم والتعاطف، وسداه التكافل والتكاتف، ومبناه على التعاون على البر والتقوى، والتناهي عن الإثم والعدوان، وقيام كل مسلم بما يجب عليه تجاه من يعامله أويصل إليه. وقد عظم الله حق المسلم على المسلم، وحق القريب على قريبه، وحق الجار على جاره.
أحق الأرحام بالصلة
بين النبي - صلى الله عليه وسلم- الرحم التي يجب وصلها بقوله لما سئل: " من أحق الناس بحسن الصحبة؟ قال: أمك ثم أمك ثم أمك ثم أباك ثم أدناك أدناك "
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م