الشيخ الشثري يحاضر عن دور الطلاب في المحافظة على أمن بلادهم
|
الملتقى الفقهي- واس
أضيف فى 1440/03/25 الموافق 2018/12/03 - 08:57 ص

 

ألقى معالي المستشار بالديوان الملكي وعضو هيئة كبار العلماء الشيخ الدكتور سعد الشثري مساء أمس الأحد, محاضرة بعنوان : "دور الطلاب وواجبهم في المحافظة على أمن وأمان بلادهم" في جامع أسكان الطلاب بجامعة الامام محمد بن سعود الاسلامية

بالمدينة الجامعية ، بحضور عدد من عمداء ووكلاء الجامعة ومنسوبيها والطلبة.

وأكد معليه أن الأمن نعمة كبيرة يمنحها الله عباده وثروة حقيقية تفاخر بها كل شعوب العالم، كما أنها ضرورة ملحة للمجتمع إذ به تتحقق رفاهية الفرد ويعم الخير لجميع أفراد المجتمع , مشيراً إلى أن الإسلام أولى الأمن اهتماماً بالغاً، ونوه عنه في تشريعاته، وفي بلادنا كان الأمن ومازال وسيظل عنوانا لهذا الوطن وميزة حقيقية نسعى للمحافظة عليها ونرفض كل فكر يهدد استمرارها، والأمن والأمان مشروع وواجب علينا ، ومن أعظم الأمور التي يقوم عليها الأمن هو أقامة التوحيد وهو من أعظم استمرار الأمن في البلدان أن يوحد أهلها رب العزة والجلال في عباداتهم .

وبين أن الأمن مطلوب ويجب الحفاظ عليه في جميع البلدان ، وفي هذه البلاد المباركة المملكة بلاد الحرمين وقبلة المسلمين وفيها مواطئ أداء النسك الحج والعمرة والوقوف بعرفة والمبيت في منى ومزدلفة والطواف والسعي التي يقصدها جميع المسلمين .

وأشار معاليه إلى أنه إذا أَمِنَ الناس على دينهم ، وأَمِنَ الناس على أنفسهم ، وأَمِنَ الناس على عقولهم، وأمِنُوا على أموالهم وأعراضهم ومحارمهم، تعمُّ الطمأنينة في النُّفوس، ويسودُها الهُدُوء، وتعمُّها السعادة, قال صلَّى الله عليه وسلَّم: " مَن أصبح آمنًا في سِرْبِه، مُعافًى في جسده، عنده قوتُ يومه - فكأنما حِيزَتْ له الدُّنيا بحذَافِيرها " , مبيناً أنه عندما نقرأ التاريخ ويشاهد معالم الناس نعرف العقائد التي تترتب عليه سكون الناس واستقرار احوالهم وطمأنينة قلوبهم ، مشدداً على طلبة العلم بأن يكون الواجب عليهم أعظم ويكون الفرض الشرعي عليهم أكبر لذلك لانهم درسوا كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم وعرفوا ما عليهما من الترتيب على مقصد الأمن ومطالب أهل الأيمان في المحافظة على الأمن .

وقال معاليه : إن للمواطن دورًا مهمًا في تحقيق الأمن ، ومحاربة الفساد والجريمة ، وهذا من أولوياته ومسؤولياته ، كما يعد الأمن من أهم العناصر التي يحتاجها المجتمع بجميع أطيافه ، وبفضل الأمن يمنحنا القوة والاستقرار والتعاون والنجاح الكبير في الوطن ، لأن الأمن يشكل أهم الأسباب الرئيسية للاستقرار في أي دولة، لذلك فإن من الواجب علينا جميعا التعاون من أجل ترسيخ الأمن والاستقرار في وطننا ، والتمسك بالشريعة الإسلامية لكونها عقيدتنا الصحيحة .

وفي الختام سأل الشيخ الشثري الله عزوجل للجميع الهداية والنصر والتوفيق والعلم النافع والعمل الصالح ، ثم أجاب فضيلته على أسئلة الحضور

 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
الشارقة: تكريم 58 حافظاً أتموا حفظ القرآن كاملاً
نظمت مؤسسة الشارقة للقرآن والسنة النبوية بمقرها في مدينة الشارقة حفلها السنوي لتكريم الحفاظ مع نهاية عام 2018 حيث بلغ عدد الحفاظ في مختلف مراكزها المنتشرة في ربوع إمارة الشارقة أكثر من 58 حافظا أتموا حفظ القرآن كاملاً.
مؤتمر إسلامي في مكة يحذر من تصدير الفتاوى خارج نطاقها الجغرافي
قال المؤتمر الإسلامي العالمي للوحدة الإسلامية إن لكل جهة أحوالها وأعرافها الخاصة بها التي تختلف بها الفتاوى والأحكام، داعيا إلى قصر العمل الموضوعي المتعلق بالشؤون الدينية الرسمية لكل دولة على جغرافيتها المكانية دون التدخل في شؤون غيرها.
وفاة الشيخ "العجلان" بعد أن أمضى 25 عامًا مدرسًا بالمسجد الحرام
توفي مساء أمس الثلاثاء، الشيخ محمد بن عبدالله العجلان المدرس في المسجد الحرام عن عمر يناهز الـ 80 عامًا، بعد معاناة طويلة مع المرض.
وصول ضيوف برنامج خادم الحرمين للعمرة والزيارة إلى مكة المكرمة
وصل ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود للعمرة والزيارة أمس الاثنين إلى مكة المكرمة، بعد زيارتهم للمدينة المنورة التي تخللها العديد من الفعاليات والأنشطة الثقافية الدينية وزيارة للمعالم الإسلامية والتاريخية.
خطيب الحرم المكي: الملل من نعمة الله آفة عظيمة تهدد العبد
أوصى إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور فيصل غزاوي، المسلمين بتقوى الله في السر والعلن وفي الخلوة والجلوة؛ فهي وصية للأولين والآخرين.
مجمع المصحف بالمدينة ينتهي من تصميم "رواية قالون عن نافع"
مع ملف "وورد" يحتوي نص القرآن الكريم كاملاً بالرسم العثماني
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م