رابطة العالم الإسلامي تغيث 40 ألف لاجئ من أفريقيا الوسطى
|
الملتقى الفقهي- واس
أضيف فى 1440/03/24 الموافق 2018/12/02 - 04:32 م

 

 أنهت رابطة العالم الإسلامي، عبر هيئتها العالمية للإغاثة والرعاية والتنمية، حملة إغاثية عاجلة استهدفت توزيع سلال غذائية لنحو 40 ألفاً من اللاجئين من أفريقيا الوسطى المقيمين في معسكرات اللجوء على حدود جمهورية تشاد، حيث تواصل الرابطة حضورها منذ اندلاع النزاع المسلح في أفريقيا الوسطى واستمرار موجات نزوح سكانها الفارين إلى الدول المجاورة وفي مقدمتها دولة تشاد، وهي المنظمة الإنسانية العالمية الوحيدة التي ما تزال تواصل تقديم المساعدات لأبناء أفريقيا الوسطى النازحين إلى حدود الجمهورية التشادية منذ بداية الأزمة وذلك بدعم كبير تلقاه أعمال الرابطة الإنسانية من الجهات الحكومية والأمنية ذات العلاقة في تشاد، لاسيما بعد أن توقفت المنظمات الدولية الإنسانية عن العمل في هذه المنطقة الحدودية المضطربة لأسباب مختلفة. وحث معالي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الشيخ الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى العاملين على مواصلة الدعم الإنساني لهذه الفئة المستضعفة المنسيّة، التي يمثل النساء والأطفال الهاربين من الحرب جلّ أفرادها، والحرص على التوسع والتنويع في مدّهم بما يحتاجونه من مستلزمات معيشية، لتشمل علاوة على الجانب الغذائي، المستلزمات الصحية الأولية والملابس وغيرها، خصوصاً في ظل ما يعانونه في مخيمات اللجوء من انقطاع المعونات المقدمة إليهم مع اعتمادهم الكامل على تلك المعونات. وقد تعهدت رابطة العالم الإسلامي، بمواصلة تقديم المساعدات بشكل دوري لأبناء أفريقيا الوسطى النازحين إلى مخيمات اللجوء، مهما كانت ظروف العمل وخطورته، إيماناً بعظم المهمة الإنسانية التي تؤديها عبر هيئتها للإغاثة والرعاية والتنمية، مراعية في ذلك نهجها المستمد من منهج الإسلام في أفق رحمته الواسعة بالإنسانية جمعاء التي جعلت في كل كبد رطبة أجر دون تفريق ديني أو عرقي ولا غيرهما. وقدمت رابطة العالم الإسلامي الشكر والتقدير لحاكم إقليم جنوب تشاد عباد الساير، على الدعم الكبير الذي يقدمه لجهود فرق الرابطة الإغاثية في مناطق مخيمات اللجوء الجنوبية، وإشادته بأعمال الرابطة الإنسانية في المنطقة وتأكيداته على تسخير كل الإمكانات لتسهيل فرق عملها وانجاز مهماتها الإنسانية بيسر وأمان.

وأوضحت رابطة العالم الإسلامي أن حملة الإغاثة العاجلة استهدفت أربع مخيّمات تقع على الشريط الحدودي الفاصل بين تشاد وأفريقيا الوسطى، وجرى خلالها توزيع نحو 8400 سلة غذائية ستحقق لسكان تلك المخيمات بإذن الله اكتفاءً معيشياً لفترة زمنية ليست بالقليلة، فيما بذل فريق عمل الرابطة جهوداً مضنية للوصول إلى هذه المنطقة الحدودية الوعرة والخطرة التي تبعد عن العاصمة انجمينا أكثر من ألف كيلومترا، التي عزفت عن العمل فيها المنظمات الإنسانية، وتمكن بفضل الله من انجاز المهمة بنجاح، وتمكن فريق الرابطة من إضافة أكثر من 150 نازحاً جديداً من أفريقيا الوسطى لجئوا لإحدى المدارس الحدودية، إلى خطة التوزيع في اللحظات الأخيرة، انطلاقاً من الخبرة الطويلة التي حصدتها الرابطة في مجال العمل الإنساني، واستشعاراً لحاجة النازحين الجدد إلى الإغاثة العاجلة بعد أن قطعوا مسافات مضنية للوصول إلى المنطقة الآمنة. وأكدت الرابطة أنها لن تتوانى عن تنفيذ أعمالها الإغاثية والتنموية والصحية في القارة الأفريقية عموماً وفي تشاد واللاجئين على أرضها على وجه الخصوص. وأوضحت رابطة العالم الإسلامي أنها ستنفذ برامج دورية في معظم المناطق التشادية، ستركز على الجوانب الصحية حيث تدير واحداً من أفضل المراكز الصحية في العاصمة إضافة إلى تنفيذها حملات ومخيمات طبية متعددة الأغراض، كما تشمل المساعدات برامج تنموية مثل إنشاء المراكز الحضرية وبناء المساجد وحفر الآبار، وبرامج رعاية الأيتام وحملات الإغاثة العاجلة.

 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
الشارقة: تكريم 58 حافظاً أتموا حفظ القرآن كاملاً
نظمت مؤسسة الشارقة للقرآن والسنة النبوية بمقرها في مدينة الشارقة حفلها السنوي لتكريم الحفاظ مع نهاية عام 2018 حيث بلغ عدد الحفاظ في مختلف مراكزها المنتشرة في ربوع إمارة الشارقة أكثر من 58 حافظا أتموا حفظ القرآن كاملاً.
مؤتمر إسلامي في مكة يحذر من تصدير الفتاوى خارج نطاقها الجغرافي
قال المؤتمر الإسلامي العالمي للوحدة الإسلامية إن لكل جهة أحوالها وأعرافها الخاصة بها التي تختلف بها الفتاوى والأحكام، داعيا إلى قصر العمل الموضوعي المتعلق بالشؤون الدينية الرسمية لكل دولة على جغرافيتها المكانية دون التدخل في شؤون غيرها.
وفاة الشيخ "العجلان" بعد أن أمضى 25 عامًا مدرسًا بالمسجد الحرام
توفي مساء أمس الثلاثاء، الشيخ محمد بن عبدالله العجلان المدرس في المسجد الحرام عن عمر يناهز الـ 80 عامًا، بعد معاناة طويلة مع المرض.
وصول ضيوف برنامج خادم الحرمين للعمرة والزيارة إلى مكة المكرمة
وصل ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود للعمرة والزيارة أمس الاثنين إلى مكة المكرمة، بعد زيارتهم للمدينة المنورة التي تخللها العديد من الفعاليات والأنشطة الثقافية الدينية وزيارة للمعالم الإسلامية والتاريخية.
خطيب الحرم المكي: الملل من نعمة الله آفة عظيمة تهدد العبد
أوصى إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور فيصل غزاوي، المسلمين بتقوى الله في السر والعلن وفي الخلوة والجلوة؛ فهي وصية للأولين والآخرين.
مجمع المصحف بالمدينة ينتهي من تصميم "رواية قالون عن نافع"
مع ملف "وورد" يحتوي نص القرآن الكريم كاملاً بالرسم العثماني
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م