المغرب: تدشین مشروع لترجمة معاني القرآن لعدة لغات أجنبية مختلفة
|
الملتقى الفقهي – صحف ووكالات
أضيف فى 1440/03/23 الموافق 2018/12/01 - 04:12 م

 

 دعا المؤتمر الدولي العلمي "الخطاب القرآني وتحديات الترجمة"، الذي اختتم أعماله، الخمیس الماضي بمدينة الدار البيضاء المغربية، إلى تدشين مشروع إسلامي ضخم لترجمة معاني القرآن الكريم إلى اللغات الأجنبية المختلفة لاسيما لغات الشعوب غير الإسلامية.

وأوصى المؤتمر إلى الاعتناء بنقد الخطاب الاستشراقي الغربي حول القرآن الكريم، لما له من خطورة بالغة على الإسلام ومصادره الأساسية وفي مقدمتها القرآن الكريم، ومحاولته تشويهها وتقديمها بصورة خاطئة للمتلقي غير المسلم، إضافة إلى ارتباطه بالمشروع الاستعماري الغربي الدي يهدف إلى التشكيك في أصالة المصادر الأساسية للإسلام.

وشهد المؤتمر الدولي مشاركة عدد من الأساتدة والباحثين في مجال الترجمة والاستشراق من كل من المغرب ومصر وتونس والجزائر وموريتانيا وبلجيكا.

ودعا الدكتور مخلص السبتي الأستاد بجامعة عبد المالك السعدي المغربية في مداخلته العلمية إلى محاولة تدقيق المصطلحات القرآنية التي تثير الاشكاليات عند ترجمتها من العربية إلى اللغات الأخرى، مثل مصطلحات الجهاد والقتال والسيف وأمة، ومحاولة إعداد خطاب إسلامي جديد يتناسب مع العصر.

أما الدكتور أحمد البهنسي المتخصص في الدراسات اليهودية (من مصر)، فقد دعا إلى تدشين مشروع اسلامي متكامل لاعداد ترجمة اسلامية لمعاني القرآن الكريم إلى العبرية تصحح الترجمات اليهودية التي قام بها مستشرقون يهود للقرآن الكريم إلى العبرية.

 واقترح البهنسي أن يشرف على هذا المشروع منظمة الثقافة والعلوم الإسلامية الايسيسكو بالمشاركة مع عدد من مراكز الأبحاث والترجمة الإسلامية المتخصصة.

 

 

 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
الشارقة: تكريم 58 حافظاً أتموا حفظ القرآن كاملاً
نظمت مؤسسة الشارقة للقرآن والسنة النبوية بمقرها في مدينة الشارقة حفلها السنوي لتكريم الحفاظ مع نهاية عام 2018 حيث بلغ عدد الحفاظ في مختلف مراكزها المنتشرة في ربوع إمارة الشارقة أكثر من 58 حافظا أتموا حفظ القرآن كاملاً.
مؤتمر إسلامي في مكة يحذر من تصدير الفتاوى خارج نطاقها الجغرافي
قال المؤتمر الإسلامي العالمي للوحدة الإسلامية إن لكل جهة أحوالها وأعرافها الخاصة بها التي تختلف بها الفتاوى والأحكام، داعيا إلى قصر العمل الموضوعي المتعلق بالشؤون الدينية الرسمية لكل دولة على جغرافيتها المكانية دون التدخل في شؤون غيرها.
وفاة الشيخ "العجلان" بعد أن أمضى 25 عامًا مدرسًا بالمسجد الحرام
توفي مساء أمس الثلاثاء، الشيخ محمد بن عبدالله العجلان المدرس في المسجد الحرام عن عمر يناهز الـ 80 عامًا، بعد معاناة طويلة مع المرض.
الشارقة: تكريم 58 حافظاً أتموا حفظ القرآن كاملاً
نظمت مؤسسة الشارقة للقرآن والسنة النبوية بمقرها في مدينة الشارقة حفلها السنوي لتكريم الحفاظ مع نهاية عام 2018 حيث بلغ عدد الحفاظ في مختلف مراكزها المنتشرة في ربوع إمارة الشارقة أكثر من 58 حافظا أتموا حفظ القرآن كاملاً.
في يومها العالمي.. "العربية" لغة الحضارة ولسان القرآن الكريم
للغة العربية عمق ممتد من القرون الغارقة في القدم إلى هذا العصر وما بعده؛ وهي ذات قدرة على التفاعل والتأثير وعدم الانحسار، لذلك كان لها أثرٌ في تعاطي المنظمات الدولية معها بإيجابية؛ فقد صدر قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة ذو الرقم 3190 (د-28) المؤرخ في 18 ديسمبر 1973م، بإدخال اللغة العربية ضمن اللغات الرسمية ولغات العمل المقررة في الجمعية العامة ولجانها الرئيسة؛ لما للغة العربية من دور مهم في حفظ ونشر حضارة الإنسان وثقافته، وعليه تقرر الاحتفال باللغة العربية في 18 ديسمبر كونه اليوم الذي صدر فيه قرار الجمعية العامة.
إختتام الدورة الـ16 من جائزة تونس العالمية للقرآن
اختُتِمت الاثنين 10 ديسمبر 2018 المنافسات في مسابقة جائزة تونس العالمية في حفظ القرآن الكريم وتفسيره وتجويده في دورتها السادسة عشرة دورة "الامام ابن عرفة الورغمّي" والتي انطلقت صباح السبت 8 ديسمبر.
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م