جمعية "كفى" بجدة تقوم بحملة توعوية بأضرار التدخين والمخدرات
|
الملتقى الفقهي - صحف
أضيف فى 1440/01/29 الموافق 2018/10/09 - 09:23 ص

 

 أقام  القسم النسائي بجمعية "كفى" للتوعية  بأضرار التدخين والمخدرات بجدة: معرضاً توعوياً في مركز صحي حي الصفا؛ لتوعية زوار المركز من طلاب المدارس، وتحصينهم من آفة التدخين.

وأوضحت رئيسة القسم النسائي بجمعية بكفى، سلوى سروجي: أن المعرض التوعوي ضم بروشورات تثقيفية، ومجسمات تبين أضرار التدخين على الأسنان، ومكونات السيجارة، والرئة السليمة والرئة المسرطنة، وميزان يوضح كمية السجائر بالنسبة للمعسل، ومجسم حماية الطفل من التدخين والآثار السلبية الناتجة عنه.

وأضافت: أن الأخصائيات شرحت لطلاب مدرستي دار الثقافة، ودومة الجندل الابتدائية، خلال زيارتهم صحي الصفا؛ حجم الأخطار التي تسببها هذه السموم؛ كي يتجنبوها، ويبتعدوا عن البيئة التي تحيط بها.

وشكرت "سروجي" مركز صحي الصفا على: استضافتهم معرض الجمعية، ودعمهم لتحصين فلذات أكبادنا من الطلاب من أخطار التدخين.

 

 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
المغامسي: تزكية المروءة في نفوس الطلاب هو الواجب الحقيقي للمعلم
قال:قرار إعادة مادة الإملاء والخط قرار مُوفق. وقرار اعتماد مادة الفلسفة حبذا لو يُؤجّل.
ضيوف خادم الحرمين للعمرة يشيدون بالخدمات المتميزة
أدى ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين للعمرة والزيارة ضمن المجموعة الـ13 للبرنامج الذي تنفذه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد للعام الرابع على التوالي، والبالغ عددهم 203 شخصيات إسلامية من ثماني دول أفريقية، أمس صلاة الجمعة في الحرم النبوي وسط منظومة متكاملة من الخدمات النوعية.
خطيب المسجد النبوي: الدنيا عدوة الإنسان إذا شغلته عن الاَخرة
قال الشيخ الدكتور علي الحذيفي، إمام وخطيب المسجد النبوي، إن الدنيا عدوة الإنسان إذا استولت على قلبه فاشتغل بها، وأعرض عن عمل الآخرة، فأكثر أهل الأرض آثروا الدنيا
المغامسي: تزكية المروءة في نفوس الطلاب هو الواجب الحقيقي للمعلم
قال:قرار إعادة مادة الإملاء والخط قرار مُوفق. وقرار اعتماد مادة الفلسفة حبذا لو يُؤجّل.
ضيوف خادم الحرمين للعمرة يشيدون بالخدمات المتميزة
أدى ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين للعمرة والزيارة ضمن المجموعة الـ13 للبرنامج الذي تنفذه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد للعام الرابع على التوالي، والبالغ عددهم 203 شخصيات إسلامية من ثماني دول أفريقية، أمس صلاة الجمعة في الحرم النبوي وسط منظومة متكاملة من الخدمات النوعية.
علماء العالم الإسلامي يؤكدون أهمية المرجعية الروحية للمملكة السعودية
اختُتمت أعمال المؤتمر الإسلامي العالمي للوحدة الإسلامية (مخاطر التصنيف والإقصاء في أفق تعزيز مفاهيم الدولة الوطنية وقيمها المشتركة)
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م