مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن تختتم تصفياتها النهائية
|
الملتقى الفقهي- واس
أضيف فى 1440/01/28 الموافق 2018/10/08 - 03:24 م

 

 

اختتمت في رحاب المسجد النبوي اليوم، أعمال التصفيات النهائية لمسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره في نسختها الأربعين التي حظيت برعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله -, مسجلة هذا العام رقما قياسيا في عدد الزوار جاوز 70 ألف مواطن ومقيم وزائر على مدى ثلاثة أيام .

وكانت المنافسة القرآنية الكبرى قد انطلقت في وقت سابق بمشاركة 116 متسابقاً يمثلون 82 دولة حول العالم.

وأعلنت لجنة التحكيم اليوم, انتهاء مهامها واستعدادها لإعلان أسماء الفائزين وسط أجواء إيمانية تعبق بروحانية القرآن الكريم وبركته، وشرف المكان والزمان وعظمتهما, حيث ينتظر أن يحصل الفائزين في الفروع الأربعة على جوائز مالية تصل إلى أكثر من 1.5 مليون ريال .

من جهته أشاد معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ, بالنجاح الكبير الذي تحقق للمسابقة الدولية, التي تؤكد بجلاء اهتماما منقطع النظير من قبل القيادة الموفقة المباركة في المملكة بكتاب الله عز وجل وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم, مشددا على أنها إحدى الهدايا المشجعة لأبناء الأمة الإسلامية على حفظ القرآن الكريم والتخلق بأخلاقه ومنهجه الوسطي.

وأكد أن المسابقة ترجمة حقيقية للاهتمام المتواصل والدعم السخي الذي تقدمه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله -  للقرآن الكريم وأهله , مشيرا إلى أن المسابقة شهدت هذ العام تطورا ملحوظا في الإمكانات والمخصصات وعدد المشاركين واستخدام وسائل التقنية ببراعة في التحكيم وجميع الأعمال المعززة والداعمة , مؤكدا أن المحفل القرآني أبرز جانبا من الصور المشرقة والأعمال العظيمة لبلادنا العزيزة في خدمة ديننا الإسلامي الحنيف.

 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
علماء يمنيون: المؤامرات على المملكة تستهدف مكانتها بالمنطقة والعالم
حذر علماء اليمن من الحملات الممنهجة ضد المملكة العربية السعودية بهدف الإساءة إليها والنيل منها، مؤكدين أنها حملات مضللة اعتمدت الأكاذيب والأخبار الملفقة، كي تنال من دور المملكة المحوري وثقلها الدولي وسمعتها العالمية التي تحظى بها.
الثبيتي: حفظ أمن الحرمين وصد السهام المغرضة عن المملكة واجب شرعي
قال إمام وخطيب المسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالباري الثبيتي، في خطبة الجمعة، إن المملكة العربية السعودية قوية البنان راسخة في الوجدان.
"التعاون الإسلامي" تدعو لصياغة صكوك قانونية لمواجهة "الإسلاموفوبيا"
دعت منظمة التعاون الإسلامي إلى صياغة صكوك قانونية ملزمة دوليا للتصدي للظواهر الجديدة للإسلاموفوبيا في العالم.
التعاون الإسلامي: السعودية رائدة في صناعة السلام والعمل الإنساني
رحبت منظمة التعاون الإسلامي بتصريح المصدر السعودي المسؤول الذي يؤكد رفض المملكة التام "لأي تهديدات ومحاولات للنيل منها سواءً عبر التلويح بفرض عقوبات اقتصادية، أو استخدام الضغوط السياسية، أو ترديد الاتهامات الزائفة، التي لن تنال من المملكة ومواقفها الراسخة ومكانتها العربية والإسلامية، والدولية".
العالم الإسلامي: السعودية لها مكانتها في وجدان الأمة وندين استهدافها
أدانت رابطة العالم الإسلامي باسم الشعوب الإسلامية المنضوية تحتها وباسم مجامعها وهيئاتها العالمية ما تتعرض له المملكة العربية السعودية من محاولات استهداف لريادتها الدولية والإسلامية عبر التلويح بفرض عقوبات اقتصادية وضغوط سياسية وترديد لاتهامات زائفة، مشيرة إلى أن تاريخ المملكة المشرف في سجل السلام والتعاون الدوليين يؤكد ريادتها في الكثير من الملفات التي تخدم السلام الدولي.
الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة تنشئ كلية للدراسات القضائية
أنشأت الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة كلية جديدة باسم كلية الأنظمة والدراسات القضائية لتصبح تاسع كلية في مصفوفة كليات الجامعة حتى اليوم.
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م