أمير القصيم يشهد حفل تكريم 69 حافظاً وحافظة لكتاب الله في البكيرية
|
الملتقى الفقهي- واس
أضيف فى 1440/01/27 الموافق 2018/10/07 - 02:38 م

 

رعى صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم, أمس, حفل تخريج الدفعة التاسعة عشرة من حفاظ وحافظات كتاب الله والذي أقامته جمعية تحفيظ القرآن الكريم بجامع علي بن عبدالله السويلم في محافظة البكيرية، بحضور معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الرئيس الفخري لجمعية تحفيظ القرآن الكريم بالبكيرية الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبد العزيز السديس، ومعالي عضو هيئة كبار العلماء مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الشيخ الدكتور سليمان أبا الخيل، ووكيل إمارة القصيم الدكتور عبدالرحمن الوزان، ومحافظ البكيرية المهندس صالح الخليفة.

حيث بدئ الحفل بآيات من القرآن الكريم تلاها كلمة لأحد الطلبة الخريجين, بعد ذلك كلمة رئيس مجلس إدارة جمعية تحفيظ القرآن الكريم بمحافظة البكيرية الشيخ الدكتور عبد الله بن حمد اللحيدان قدم من خلالها شكره وتقديره لسمو أمير منطقة القصيم على دعمه ورعايته هذا المحفل لتكريم حفظة كتاب الله, منوهاً بما تبذله القيادة ـ أيدها الله ـ نحو تعزيزها ودعمها لحفظ كتاب الله عزّ وجل.

بعد ذلك ألقى رئيس جمعيات تحفيظ القرآن الكريم بمنطقة القصيم الشيخ سليمان الربعي كلمة بين من خلالها مزايا هذه البلاد المباركة ـ أعزها الله ـ كونها بلاد القرآن والحرمين والتي تحتفي وتحفظ وتدعم كل خير لهذا الدين، داعياً الله أن يرحم مؤسسها الملك عبدالعزيز ـ طيب الله ثراه ـ سائلاً العون والتوفيق لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله - مقدماً شكره وتقديره لسمو أمير منطقة القصيم على بذله ودعمه ومتابعته لجمعيات تحفيظ القرآن الكريم بالمنطقة، واصفاً هذه الجمعية بالمتميزة بإدارتها ومجلسها وطلابها, واصلاً الثناء للمحافظ على كرمه وسخائه للجمعية، ولمؤسسة محمد بن علي السويلم الخيرية على هذا الدعم المبارك، مهنئاً أولياء أمور الخريجين، داعياً الله أن يحفظ بلادنا من كل سوء ومكروه.

عقب ذلك ألقى الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي فضيلة الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس كلمة أكد من خلالها على ما تقدمه حكومتنا الرشيدة منذ تأسيس هذه البلاد ـ أعزها الله ـ للقرآن وأهله في كافة أنحاء العالم, حامداً الله سبحانه على ما رزقها من خير ونعم سخرته لخدمة الحرمين وزوارهما من المسلمين, مؤكداً على أن صاحب القرآن يتخلق بالقرآن والسمع والطاعة ولما يأمرنا به سبحانه عز وجل, مثنياً بالجهود التي يقدمها سمو أمير منطقة القصيم لدعمه وخدمته لأهل القرآن بالمنطقة, موصياً الخريجين أن يكونوا قدوة لأقرانهم كون القرآن هو ما يجعل الإنسان عزيزاً في علمه ونطقه ورسالته, شاكراً المولى عز وجل على هذه النعم العظيمة, ولسمو أمير منطقة القصيم على زفه لأبنائه في هذه الدفعة المباركة, سائلاً المولى عز وجل أن يديم على هذه البلاد نعمة الأمن وأن يحفظ جنودنا ورجالنا البواسل على الحدود.

 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
المغامسي: تزكية المروءة في نفوس الطلاب هو الواجب الحقيقي للمعلم
قال:قرار إعادة مادة الإملاء والخط قرار مُوفق. وقرار اعتماد مادة الفلسفة حبذا لو يُؤجّل.
ضيوف خادم الحرمين للعمرة يشيدون بالخدمات المتميزة
أدى ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين للعمرة والزيارة ضمن المجموعة الـ13 للبرنامج الذي تنفذه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد للعام الرابع على التوالي، والبالغ عددهم 203 شخصيات إسلامية من ثماني دول أفريقية، أمس صلاة الجمعة في الحرم النبوي وسط منظومة متكاملة من الخدمات النوعية.
خطيب المسجد النبوي: الدنيا عدوة الإنسان إذا شغلته عن الاَخرة
قال الشيخ الدكتور علي الحذيفي، إمام وخطيب المسجد النبوي، إن الدنيا عدوة الإنسان إذا استولت على قلبه فاشتغل بها، وأعرض عن عمل الآخرة، فأكثر أهل الأرض آثروا الدنيا
خطيب الحرم المكي: الملل من نعمة الله آفة عظيمة تهدد العبد
أوصى إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور فيصل غزاوي، المسلمين بتقوى الله في السر والعلن وفي الخلوة والجلوة؛ فهي وصية للأولين والآخرين.
مجمع المصحف بالمدينة ينتهي من تصميم "رواية قالون عن نافع"
مع ملف "وورد" يحتوي نص القرآن الكريم كاملاً بالرسم العثماني
(الحج والعمرة) توقع مذكرة تفاهم لاستقبال 30 مليون معتمر سنوياً
وقعت وزارة الحج والعمرة مذكرة تفاهم مع شركة أجودا المختصة في حجوزات السفر أونلاين للاستفادة من الإمكانات التقنية والمنصات التسويقية والخبرات والموارد في قطاع حجز الفنادق والسفر، لتوظيفها في خدمة ضيوف الرحمن وتحقيق أحد أهم أهداف رؤية المملكة 2030 باستقبال 30 مليون معتمر.
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م