عشرَة أَشْيَاء ضائعة لَا ينْتَفع بهَا
|
الملتقى الفقهي
أضيف فى 1440/01/20 الموافق 2018/09/30 - 05:03 م

 

ذكر ابن القيم - رحمه الله في كتابه  (الفوائد) بأن هناك عشرة أشياء ضائعة لا ينتفع بها الإنسان في حياته فقال :

أولاً: علم لَا يعْمل بِهِ

ثانياً: عمل لا إخلاص فِيهِ وَلَا اقْتِدَاء

ثالثاً: مَال لَا ينْفق مِنْهُ فَلَا يسْتَمْتع بِهِ جَامعه فِي الدُّنْيَا وَلَا يقدمهُ أَمَامه إِلَى الْآخِرَة

رابعاً: قلب فارغ من محبَّة الله والشوق إِلَيْهِ والأنس بِهِ

خامساً: بدن معطل من طَاعَته وخدمته

سادساً: محبة لَا تتقيد برضاء المحبوب وامتثال أوامره

سابعاً: وقت معطل عَن اسْتِدْرَاك فارطه أَو اغتنام بر وقربة وفكر يجول فِيمَا لَا ينفع

ثامناً: خدمة من لَا تقربك خدمته إِلَى الله وَلَا تعود عَلَيْك بصلاح دنياك

تاسعاً: خوفك ورجاؤك لمن ناصيته بيد الله وَهُوَ أسبر فِي قَبضته وَلَا يملك لنَفسِهِ حذرا وَلَا نفعا وَلَا موتا وَلَا حَيَاة وَلَا نشورا

عاشراً: أعظم هَذِه الإضاعات إضاعتان هما أصل كل إِضَاعَة:

 - إِضَاعَة الْقلب

- إضاعة الْوَقْت

 فإضاعة الْقلب من إِيثَار الدُّنْيَا على الْآخِرَة

وإضاعة الْوَقْت من طول الأمل

فَاجْتمع الْفساد كُله فِي إتباع الْهوى وَطول الأمل وَالصَّلَاح كُله في اتِّبَاع الهدى والاستعداد للقاء وَالله الْمُسْتَعَان

الفوائد لابن القيم 1/111-112

 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
علماء يمنيون: المؤامرات على المملكة تستهدف مكانتها بالمنطقة والعالم
حذر علماء اليمن من الحملات الممنهجة ضد المملكة العربية السعودية بهدف الإساءة إليها والنيل منها، مؤكدين أنها حملات مضللة اعتمدت الأكاذيب والأخبار الملفقة، كي تنال من دور المملكة المحوري وثقلها الدولي وسمعتها العالمية التي تحظى بها.
الثبيتي: حفظ أمن الحرمين وصد السهام المغرضة عن المملكة واجب شرعي
قال إمام وخطيب المسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالباري الثبيتي، في خطبة الجمعة، إن المملكة العربية السعودية قوية البنان راسخة في الوجدان.
"التعاون الإسلامي" تدعو لصياغة صكوك قانونية لمواجهة "الإسلاموفوبيا"
دعت منظمة التعاون الإسلامي إلى صياغة صكوك قانونية ملزمة دوليا للتصدي للظواهر الجديدة للإسلاموفوبيا في العالم.
أثر العملية الجراحية في المخطوبة هل يلزم أن يعلمها الخاطب؟
إذا أجري لفتاة عملية جراحية مثلا في بطنها، واستلزم عمل شق جراحي وخياطته، وكانت هذه العملية وهي صغيرة جدا عند الولادة أو بعدها بشهور، فهل يلزم على أهلها إذا تقدم خاطب لهذه الفتاة أن يخبروه بشأن هذه العملية وأنها تركت أثرا موجودا إلى الآن؟ وهل هذا من حقه الشرعي أم لا؟
أبرز مايميز الإسلام عن غيره من الأديان
لعل من أبرز ما يميز الإسلام من غيره من أديان أو حركات إصلاحية أو أية دعوات أخرى، أن أول ما بدأ به الوحي تمثل بمفردات ازدحمت بمعاني العلم وأدواته التي جاءت في قوله تعالى { اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ * خَلَقَ الْإِنسَانَ مِنْ عَلَقٍ *اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ * الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ * عَلَّمَ الْإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ } سورة العلق 1-5
العلامة ابن عثيمين يوضح أخطاء يرتكبها بعض الحجاج.
أكثر الأخطاء من الحجاج ناتجة عن هذا ـ أعني عن الفتيا بغير علم ـ وعن تقليد العامة بعضهم بعضاً دون برهان. ونحن نبين بعون الله تعالى السنة في بعض الأعمال التي يكثر فيها الخطأ مع التنبيه على الأخطاء، سائلين من الله أن يوفقنا، وأن ينفع بذلك إخواننا المسلمين إنه جواد كريم.
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م