الرقابة الشرعية في المصارف الإسلامية.. كتاب جديد
|
الملتقى الفقهي - عماد عنان
أضيف فى 1439/07/28 الموافق 2018/04/14 - 01:14 م

تتشكل أهمية المصرف المالي وشخصيته الإسلامية من خلال تميزه عن غيره من المصارف التقليدية الربوية، ومن ثم كان من الواجب على المصارف الإسلامية لتحقيق هذا التميز أن تتقيد بما يحل وبما يحرم من المعاملات، لكي يتطابق الاسم مع الفعل، وللرقابة الشرعية في المصارف الدور الكبير في ضمان هذا الأمر.

الدكتور أشرف دوابة، أستاذ التمويل والاقتصاد الإسلامي المنتدب بكلية التجارة جامعتي الإسكندرية وبيروت العربية، في كتابه المعنون بـ (الرقابة الشرعية في المصارف الإسلامية الأساس الفكري والتطبيقي وتصور مقترح) ألقى الضوء على هذه الإشكالية متناولا الرقابة الشرعية وما يتعلق بطبيعة عملها في المصارف الإسلامية.

ويعرف خبراء الاقتصاد الإسلامي الرقابة الشرعية بأنها التأكد من مدى مطابقة أعمال المؤسسة المالية الإسلامية لأحكام الشريعة الإسلامية حسب الفتاوى الصادرة والقرارات المعتمدة من جهة الفتوى.

ويعد هذا الكتاب للمؤلف هو الخامس والأخير من سلسلة "نحو مصرفي إسلامي فقيه" التي تمثل موسوعة علمية وعملية للعاملين والباحثين في المصارف الإسلامية، ويتناول واقع الرقابة الشرعية في المصارف الإسلامية بالتحليل والتقييم، ويكشف كيف تحولت من صناعة إلى تجارة في بعض هذه المصارف، وسعيًا لتحقيق الاستقلالية والموضوعية والفعالية في المصارف الإسلامية، ومراعاةً للمواءمة بين فقه النص وواقع العصر، وإيمانًا بأن تطور الرقابة الشرعية في المصارف الإسلامية لا ينفصم عن تطور الحياة المالية وما تحمله من علوم ومعارف وتطبيقات عملية خاصة فيما يتعلق بالحوكمة، يضع هذا الكتاب تصورًا مقترحًا لنظام الرقابة الشرعية في تلك المصارف يتجنب مثالب التطبيق الحالي ويضع تلك المصارف على مشارف الطريق القويم والتطبيق السديد.

وللرقابة الشرعية على المصارف الإسلامية أهمية كبرى منها،  أن الأساس الذي قامت عليه المصارف الإسلامية المعاصرة هو تقديم البديل الشرعي للمصارف الربوية غير المشروعة، ولا يخفى على أحد أن الرقابة الشرعية ضرورة حيوية للمصارف الإسلامية، فهي الجهة التي تراقب وترصد سير عمل المصارف الإسلامية والتزامها وتطبيقها في معاملاتها للأحكام الشرعية، هذا بخلاف عدم الإحاطة بقواعد المعاملات الإسلامية من قبل جميع العاملين في المصارف الإسلامية.

كما أنه في هذا الوقت الذي تعقدت فيه الصور التجارية، وانتشرت أنواع جديدة من المعاملات التجارية كبطاقات الائتمان، والحسابات بأنواعها، والتجارة الإلكترونية التي لا يوجد لها أحكام في المصادر الفقهية القديمة، وإن وجدت الأحكام فإن المصرفيين القائمين على النشاط المصرفي غير مؤهلين للكشف عنها بأنفسهم، ومن ثم كانت الرقابة الشرعية على تلك المصارف من الأهمية بمكان.

هذا بالإضافة إلى أن وجود الرقابة الشرعية في المصرف يُعطي المصرف الصبغة الشرعية، كما يُعطي وجود الرقابة ارتياحا لدى جمهور المتعاملين مع المصرف، وأن العمليات المصرفية في الاستثمار والتمويل بالذات تحتاج إلى رأي من هيئة الفتوى؛ نظرا لتميز هذه العمليات بالتغير وعدم التكرار مع كل حالة أو عملية أو مشروع يموله المصرف، ومن ثم فالعاملون في النشاط الاستثماري يجب أن يكونوا على اتصال مستمر مع الرقابة الشرعية؛ لأنهم دائما بحاجة إلى الفتيا في نوازل وواقعات تواجههم أثناء عملهم.


 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
علماء الجزائر: النقاب ليس مشكلة في البلاد من أجل منعه
قال أكبر تجمع لعلماء الدين بالجزائر، إن النقاب الذي قررت السلطات منعه في أماكن العمل الحكومية محدود الانتشار ولا يشكل مشكلة في البلاد.
ندوة دولية للأزهر عن الإسلام والغرب.. الاثنين المقبل
تنطلق يوم الاثنين المقبل أعمال الندوة الدولية التي تنظمها مكتبة الأزهر الجديدة، تحت رعاية الأزهر الشريف ومجلس حكماء المسلمين، بعنوان "الإسلام والغرب.. تنوعٌ وتكاملٌ"، وذلك بمشاركة عدد من الشخصيات العامة من أوروبا وآسيا، إضافة لنخبة من القيادات الدينية والسياسية والفكرية من مختلف دول العالم.
المجلس الأعلى لرابطة العالم الإسلامي: استقرار السعودية خط أحمر
أعرب المجلس الأعلى لرابطة العالم الإسلامي باسم الشعوب الإسلامية، عن تضامنه الكامل مع المملكة العربية السعودية قيادةً وشعبًا، مُدِينًا المحاولات اليائسة التي تستهدف المملكة من قِبَل لفيف المتربصين، مؤكدًا أن استقرار المملكة وأمنها بالنسبة للعالم الإسلامي خط أحمر.
باحث: من اعتمر في شوال ثم أقام للحج فهو متمتع ويلزمه دم
قال الأستاذ الدكتور أحمد عبدالرحيم، أستاذ الفقه بجامعة الأزهر، أن من اعتمر في شهر شوال ، ثم أقام في مكة ثم ميقات الحج فحج، فهو متمتع ، ومن ثم يلزمه دم التمتع، ذلك وأن التمتع كما عرفه الفقهاء هو " أن يحرم بالعمرة في أشهر الحج ويفرغ منها ، ثم يحرم بالحج في عامه
التخطيط والبنيان في الفقه الإسلامي
تعد العلاقة بين العمارة والمجتمع والدولة في الحضارة الإسلامية، من الملفات الأساسية في فقه التخطيط والعمران الذي أرسى قواعده علماء الأمة على مدار عقود الخلافة وما تلاها، وذلك في سياق نظرة شمولية لطبيعة هذه العلاقة وأثرها على البيئة والأنماط المعمارية ومدى توافقها مع سلطة الدولة في المجتمعات الإسلامية، والحرص على تشييد عمائر تتناسب مع قيمها وحضارتها.
د داوود: المداومة على الطاعة من علامات قبول الأعمال بعد رمضان
أكد الدكتور محمد محمد داود، أستاذ الدراسات الإسلامية بجامعة قناة السويس، أن هناك علامات عدة لقبول العمل في رمضان، منها: الحسنه بعد الحسنه فإتيان المسلمون بعد رمضان بالطاعات , والقُربات والمحافظة عليها دليل على رضى الله عن العبد.
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م