أمير الرياض يرعى حفل جائزة الملك سلمان لحفظ القرآن وتفسيره
|
الملتقى الفقهي - صحف
أضيف فى 1438/07/22 الموافق 2017/04/19 - 09:02 ص

 

نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ــ حفظه الله ــ، رعى أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز مساء أمس حفل تكريم الفائزين في المسابقة المحلية على جائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره الـ19، بحضور وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ.

 بدأ الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى الأمين العام لمسابقة القرآن الكريم المحلية والدولية الدكتور منصور بن محمد السميح كلمة بين فيها أن الدورة الــ19، تنافس فيها (123) متسابقاً ومتسابقةً، مقدماً شكره لرؤساءِ الجمعياتِ الخيريةِ لتحفيظِ القرآنِ الكريم ِ، وأعضاءِ لجنةِ التحكيم، وأولياءِ الأمورِ، وجميعِ المتسابقين، وكل من أسهم في نجاحِ الجائزة ِ.

 وأوضح أن من بركاتِ هذه المسابقةِ أنها عمرتْ أوقاتَ أبنائنا وبناتنا بالقرآن الكريم، فحفظهم اللهُ تعالى بهذا الكتابِ العظيمِ من اللوثاتِ الفكريةِ، والانحرافاتِ العقديةِ، وشبهاتِ الغلوِ والتطرفِ، معتصمين بحبلِ الله المتين، وكتابِهِ المبين، وهكذا ينشأُ من تربَّى على القرآن.

 ثم ألقيت كلمة المتسابقين، قالوا فيها: " إنَّ خيرَ ما تُقضى به الأعمارُ وتُملأ به الأوقاتُ، مدارسةُ القرآنِ الكريمِ تلاوة وحفظاً وتدبراً، وإنَّ من فضلِ الله تعالى علينا أن يسَّر لنا سُبل تعلمِهِ، وطُرقَ حفظِهِ، وحلقاتِ تجويدِهِ وتحبيرِهِ، ففاضتْ علينا سحائبُ الخيرِ والبركةِ من كلامِ المولى سبحانه، ما بينَ بركةٍ في الوقتِ، وتوفيقٍ في الحياةِ، وسعادةٍ في القلبِ، وراحةٍ في النفسِ، ومَنْ قرأ القرآن وعكف عليه فإنَّ القرآنَ يقودُه إلى المنهجِ الصحيحِ والفكرِ المتزنِ، ويجعلُه على الطريقِ السوي، والصراطِ المستقيمِ، حيثُ الوسطيةُ والاعتدال".

 

وأضافوا أن التنافسُ في حفظِ القرآنِ الكريمِ لولا توفيقُ اللهِ تعالى، ثمَّ مبادرةُ خادمِ الحرمين الشريفين الملكِ سلمان بن عبدالعزيزِ آل سعود - حفظه الله - بإقامةِ هذه المسابقةِ ودعمِها، فله منَّا كلَّ الشكر والامتنان، وجعلها الله في ميزانِ حسناته، مقدمين شكرهم للجمعياتِ الخيرية لتحفيظ القرآن الكريمِ في المناطق والمحافظات لجهودهم في تعليم كتاب الله، ووزارة الشؤون الإسلامية والدعوةِ والإرشادِ ممثلةً بالأمانة العامة لمسابقة القرآن الكريم، وأصحابِ الفضيلةِ المحكمين، بما قدَّموه من تقييمٍ وتقويمٍ لنا. 
 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
أ د الفنيسان: الموتى في قبورهم يفرحون بأعمال ذويهم
حث فضيلة الشيخ الدكتور سعود الفنيسان، الأستاذ في جامعه الامام وعميد كليه الشريعه بالرياض - سابقاً، على عمل الخير، مشيرًا أن من أراد أن يسعد أقاربه وذويه في قبورهم فعليه أن يقوم بأعمال الخير.
أردوغان يستنكر بشدة مساعي البعض للتشكيك في السنة النبوية الشريفة
رفض الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بشدة مساعي البعض للتشكيك في السنة النبوية الشريفة، وجعلها موضع جدل ونقاش.
السعودية تعلن انطلاق موسم العمرة الجديد
أعلنت السعودية، مساء السبت، انطلاق موسم العمرة لعام 1439 هـ (غرة شهر صفر الجاري).
آل طالب: تدبرُ القرآن والإيمانُ به والوقوفُ عند أوامره من أسباب الفلاح
أكد فضيلة إمام وخطيب المسجد الحرام، الشيخ الدكتور صالح آل طالب على: ضرورة تلمس أسباب الفلاح في الدنيا، بأداء العبادات، والإخلاص لله، والدعاء والذكر، وتدبرُ القرآن والإيمانُ به والوقوفُ عند أوامره.
محام سعودي يطلق مبادرة للحد من الخلافات الزوجية
أطلق محام سعودي مبادرة وطنية، بشعار: "مصلحون بلا حدود" لإعداد وصياغة نماذج تكون ملحقة بعقد النكاح، وتقدم بخطابات إلى وزارة العدل، والمجلس الأعلى للقضاء؛ لتبني المبادرة وإطلاقها بطريقة رسمية.
آل الشيخ: رقاة ومفسرو أحلام صنعوا الخوف والخرافة!
أكد وزير الشؤون الإسلامية الشيخ صالح آل الشيخ أن القراء والرقاة الجهلة صنعوا الخوف في الناس ناصحاً بعدم الالتفات إلى الخرفات التي يطلقونها وقال في محاضرة ألقاها في الجامع الكبير في الرياض "إن الخوف صنعته عدة أدوات ومنهم قراء ورقاة جهلة يصنعون الخوف في الناس بما يفعلونه ويؤصلونه فيقولون: فيك كذا وكذا...
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م