حذف أبواب كاملة في الفقه في إطار خطة تطوير مناهج الأزهر
|
الملتقى الفقهي - صحف
أضيف فى 1438/07/22 الموافق 2017/04/19 - 08:28 ص

في ظل الهجوم المتواصل على مؤسسة الأزهر -بدعوى مسئوليتها عن تزايد ظاهرة التطرف في مصر بسبب المناهج التي يتم تدريسها- ما شكل نوعًا من الضغط على المؤسسة مشيخة وعلماء، ما دفعهم لإجراء بعض التعديلات على مناهج التعليم الأزهري بشكل كامل في شتى مراحل التعليم.
المطالب التي نادى بها أنصار فكرة تجديد الخطاب الديني، تمحورت في إعادة النظر في المسائل المتعلقة بالجهاد ومعاملة الكفار وأهل الكتاب، مع التركيز على القضايا التي تحث على المواطنة والمساواة وحسن التعامل مع غير المسلمين بصرف النظر عن الأحكام الواردة تفصيلا في تلك المسائل.
وطيلة السنوات الماضية عكف الأزهر على إعادة تنقيح تلك المناهج الدراسية من خلال تشكيل عدد من اللجان، وقد تم الانتهاء من أكثر من 90 % من عملية التنقيح والتطوير الذي تضمنته الكتب والمطبوعات الدراسية.
وبحسب ما هو منشور على موقع الأزهر فإن التطوير قد شمل حذف أبواب كاملة في مادة الفقه على المذاهب المختلفة، في بعض المسائل التي قيل إنها لا تتعلق بواقعنا المعاصر، كما تم ترحيل باب الجهاد من المرحلة الإعدادية إلى المرحلة الثانوية، فيما تم إقرار أبواب معينة في مادة الحديث الشريف، تتصل بالواقع، كما تم دمج بعض المواد مع بعضها كمواد الحديث والتفسير والتوحيد والسيرة، والتي كان لكل مادة منها كتاب مستقل، وقد تم دمجها في كتاب واحد وهو كتاب أصول الدين، كما تم إقرار تدريس مادة تعنى بالثقافة الإسلامية وضعها فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر، وتتضمن العديد من القضايا التى تتصل بواقعنا، مع تنمية روح الانتماء للوطن، والرد على كل الأفكار الهدامة ومعالجة القضايا المعاصرة وتصحيح المفاهيم المغلوطة. كما تم التطوير في طريقة العرض والأسلوب.
وكيل الأزهر، عباس شومان، أشار إلى أنّ اللجنة المشكلة لمراجعة المناهج تكونت من مائة خبير من داخل الأزهر وخارجه، وأن عملية التطوير شملت جميع مقررات التعليم ما قبل الجامعي في الأزهر، بالإضافة لمراجعة مناهج جامعة الأزهر، والتي تضم 80 كلية، منوّها بأنه سيتم تقييم المناهج الدراسية كل ثلاث سنوات.

كما شمل التجديد أيضا تبسيط العبارات التراثية بعبارات معاصرة سهلة، وحذف الاستطرادات المطولة في الكتب، كما تم حذف بعض الأبواب التى لم تعد مرتبطة بالعصر، بالإضافة إلى ضم فروع العلم الواحد في مادة واحدة فى المرحلة الإعدادية، حيث جمعت المواد في مادة أصول الدين، واللغة العربية، والفقه، مع حذف المتون والإبقاء على الشرح المعاصر، وبالنسبة للمرحلة الثانوية فقد أبقى على المتون مع شرحها شرحا معاصرًا، وتم استبدال النصوص التي يمكن أن يؤولها المتشددون تأويلا خاطئا، واستبدلت بنصوص صريحة.
 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
"الثبيتي": للصائم فرحتان فرحة عند فطره وفرحة عند لقاء ربه
تحدّث إمام وخطيب المسجد النبوي الشيخ عبدالباري بن عواض الثبيتي؛ عن قرب انتهاء شهر رمضان والسعادة لمَن صام رمضان، وأن نعمة التوفيق لصيامه وقيامه من أجلّ النعم لا تستقصى خيراته ولا تحصى نفحاته، قال الله تعالى (وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ).
المحكمة العليا تدعو إلى تحري رؤية هلال شهر شوال مساء السبت
دعت المحكمة العليا إلى تحري رؤية هلال شهر شوال لهذا العام 1438هـ، مساء يوم السبت التاسع والعشرين من شهر رمضان الجاري. جاء ذلك في إعلان للمحكمة فيما يلي نصه:
معرض للإطعام الخيري بساحات المسجد الحرام
أقامت إدارة الساحات بالتعاون مع لجنة السقاية و الرفادة بإمارة منطقة مكة المكرمة معرضاً للإطعام الخيري المقدم في ساحات المسجد الحرام بحضور رئيس اللجنة التنفيذية للجنة السقاية و الرفادة بمنطقة مكة المكرمة ومنسوبي إدارات الساحات.
ابن حميد في خطبة العيد: الشُّكرُ أدبٌ رفيع حريٌ بكل ذي خلق أن يتحلى به
أدى جموع المسلمين صلاة عيد الفطر المبارك بالمسجد الحرام في أجواء تملؤها البهجة والفرح والسرور, واستمعوا إلى خطبة العيد التي ألقاها معالي إمام وخطيب المسجد الحرام المستشار بالديوان الملكي الشيخ الدكتور صالح بن حميد التي استهلها بالحمد والثناء على الله عز وجل وشكره على ما منَّ على المسلمين من منن عظيمة وقال:
مكة المكرمة: مشروع حفظ النعمة يستهدف 6 ملايين مستفيد خلال العام الجاري
حقق مشروع حفظ النعمة في ساحات المسجد الحرام، جمع ربع مليون وجبة، من فائض إفطار الصائمين خلال العشرين يوماً الماضية من شهر رمضان المبارك. وتم إعادة تدوير الفائض من الطعام؛ من أجل توزيعه على الفقراء والمحتاجين.
لخدمة «ضيوف الرحمن».. تدشين مستشفى الحرم للطوارئ
دشن نائب أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي، الأمير عبدالله بن بندر، بحضور وزير الصحة د. توفيق الربيعة، أمس الثلاثاء، مُسْتَشْفَى الحرم للطوارئ، بسعة 50 سريراً، 10 منها للعناية المركزة المجهزة بأحدث الأجهزة الطبية المتطورة.
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م