حكم إيقاف العلاج عن المريض الميؤوس من برئه
|
مجلس المجمع الفقهي الإسلامي برابطة العالم الإسلامي
أضيف فى 1438/06/20 الموافق 2017/03/19 - 05:00 م

صورة المسألة:

"أن يكون المريض يعاني -مثلا- من سرطان متقدم ومنتشـر, أو أيّ حالة يقرر الأطباء أنه لا يوجد أيّ أمل في شفائها, فهل يجوز إيقاف العلاج عنه لكونه ميؤوسا من برئه؟".

 وقد نظر المجمع الفقهي الإسلامي برابطة العالم الإسلامي في هذا الموضوع, في دورته الثانية والعشـرين/ رجب 1436هـ.

وبعد أن استمع أعضاء المجمع إلى الأبحاث المقدمة في الموضوع، ومناقشتهم لها، واستحضار ما يلي:

1- المحافظة على حياة الإنسان فريضةٌ شرعية، وهي من أعظم كليَّات الشـريعة ومقاصدها.

٢- أن الأخذ بالأسباب والتداوي بالعلاج المباح أمرٌ مشروعٌ.

3- أن أكثر الأمراض التي يظن أو يجزم بأنها ميؤوس من شفائها أصبحت الآن في نظر الأطباء مقدوراً على علاجها ومتمكناً منها ، وبعض هذه العلاجات صارت أشبه بالقطعي مع تقدم الطب؛ لذا ينبغي للطبيب وأهل المريض ومن حوله أن يدخلوا عليه الأمل وعدم اليأس .

قرر المجمع ما يلي:

أولا: يؤكد المجلس على قرار المجمع الفقهي في دورته العاشرة المنعقدة بمكة المكرمة في 28 صفر 1408هـ 21 أكتوبر 1987م ومضمونه جواز رفع أجهزة الإنعاش إذا ثبت موت الدماغ ثبوتا قطعيا.

ثانيا: إذا ظن الطبيب المختص أن الدواء ينفع المريض ولا يضره, أو أنّ نفعه أكثر من ضرره، فإنه يجب مواصلة علاجه ولو كان تأثير العلاج مؤقتا؛ لأن الله سبحانه قد ينفعه بالعلاج نفعًا مستمرًا خلاف ما يتوقعه الأطباء.

ثالثا: لا يجوز إيقاف العلاج عن المريض إلا إذا قرر ثلاثة من الأطباء المختصين الثقات أن العلاج يُلحِق الأذى بالمريض ولا تأثير له في تحسن حالته أو بقاءِ حياته، مع أهمية الاستمرار في رعاية المريض المتمثلة في تغذيته وإزالة الآلام أو تخفيفها قدر الإمكان.

رابعًا: تعجيلُ وفاةِ المريض بفِعْلٍ تنتهي به حياتُه، -وهو ما يسمى بالقتل الرحيم- محرَّمٌ شرعًا بأيّ صورة كان, سواءً أكان بطلب من المريض أم قرابته. 
 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
مفتي القدس: وعد ترامب المشئوم وهو قرار من لا يملك لمن لا يستحق
قال مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين اليوم، الأحد ، في حديث لتليفزيون فلسطين عبر البث الموحد والمشترك مع عدد من الفضائيات العربية اليوم: "إن القدس عاصمة فلسطين الأبدية وعدنا الله إياها في كتابه الكريم بقرار لا يقبل النقد ولا التغيير من أحد، فهي الحقيقة الربانية والقضية الإلهية ، والمسجد الأقصى المبارك آية في كتاب الله الكريم وسورة يقرأها كل مسلم في كل صلاة".
الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء تدعو إلى الحرص على أداء صلاة الاستسقاء
دعت الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء إلى الاقتداء بسنة النبي - صلى الله عليه وسلم - بالحرص على أداء صلاة الاستسقاء يوم غدٍ، إثر دعوة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - أيده الله - إلى إقامتها في عموم البلاد.
البنك الإسلامي للتنمية يعلن عن وظائف إدارية شاغرة لحملة البكالوريوس
أعلن البنك الإسلامي للتنمية عبر بوابة التوظيف في موقعه الإلكتروني عن توفر وظائف إدارية شاغرة لحملة مؤهلات البكالوريوس والماجستير في عدة تخصصات، وذلك للعمل بمقر البنك في محافظة جدة.
قرار مجمعيّ بشأن السِّلم وتطبيقاته المعاصرة
عقد السَّلم من العقود المهمّة التي عُرفت منذ عهد الجاهليّة، ثمّ أقرّه الإسلام، بصفةٍ استثنائية، نظراً للحاجة الماسّة إليه، بيد أنّه ضبطه بضوابط دقيقةٍ، حتّى يحقّق أهداف النشاط الاقتصادي من وجهة نظر الإسلام.
قرارات المجمع الفقهيّ في دورة انعقاده الثانية والعشرين (2/2)
في الحلقة الماضية، ذكرنا أنّ المجمع الفقهيَّ الإسلاميَّ، المنبثق عن رابطة العالم الإسلاميَّ، قد عقد مراسم وفعاليات دورة انعقاده الثانية والعشرين، بمقره بمكة المكرمة، وتناول فيها سبعة موضوعات، أصدر فيها سبعة قرارات، عرضنا منها القرارينِ الأول والثاني، وبقيت خمسة القرارات التالية، نعرضها على النحو الآتي:
قرارات المجمع الفقهيّ في دورة انعقاده الثانية والعشرين (1/2)
ضمن الجهود التي يبذلها المجمع الفقهي الإسلامي، المنبثق عن رابطة العالم الإسلامي، عُقِدت مراسم وفعاليات دورة انعقاده الثانية والعشرين، وذلك بمقره بمكة المكرمة، في المدة ما بين 21 إلى 24 رجب 1436هـ التي توافقها الفترة ما بين 10 إلى 13 مايو 2015م.
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م