آل الشيخ: تحيق التقوى هي الأصل العظيم للخروج من مصاعب الحياة وهموهما.
|
الملتقى الفقهي - صحف
أضيف فى 1438/06/20 الموافق 2017/03/19 - 08:28 ص

 

أكد إمام وخطيب المسجد النبوي، الشيخ حسين آل الشيخ، على ضرورة الأخذ بأسباب تفريج الكروب وإزالة الهموم.

وقال: إن هذه الحياة الفانية مليئة بالمصاعب والمتاعب، وأن الأصل العظيم للخروج من مصاعب هذه الحياة، والخلاص من همومها، يكن في تحقيق التقوى سراً وجهراً, والرجوع إليه والإنابة لجنابه ليلاً ونهاراً، والتفرغ لعظمته، والانكسار له في الضراء والسراء.

وأوضح أن من صور هذا الانكسار والتضرع والاستسلام لله جل وعلا، ما أرشد إليه صلى الله عليه وسلم جملة من الصحابة، وأوصاهم به قلبا وقالبا, قولا وفعلا, سلوكا وحالا، فلقد أرشد أبا موسى ـ رضي الله عنه ـ بقوله له: "قُلْ: لاَ حَوْلَ وَلاَ قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ، فَإِنَّهَا كَنْزٌ مِنْ كُنُوزِ الجَنَّةِ"(متفق عليه أي رواه البخاري ومسلم).

وبين أن من أسباب تفريج الكروب، وإزالة الهموم: أن الإنسان متى استبطأ الفرج، وأيس منه بعد كثرة دعائه وتضرعه، ولم يظهر عليه أثر الإجابة: فعليه أن يرجع إلى نفسه باللائمة، ويحدث العبد ـ عند ذلك ـ توبة صادقة، وأوبة إلى الله مخلصة، ويتذلل وينكسر بين يدي المولى سبحانه، ويعترف له بأنه أهل لما نزل به من البلاء، وأنه ليس بأهل لإجابة الدعاء، وإنما يرجو رحمة ربه، ويطلب عفوه.

 

 ودعا إمام وخطيب المسجد النبوي المسلمين إلى المحافظة على مثل هذا الذكر العظيم في كل وقت وحين، فخيراته متنوعة، وأفضاله متعددة لقولة صلى الله عليه وسلم: "مَا عَلَى الْأَرْضِ أَحَدٌ يَقُولُ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَ،اللَّهُ أَكْبَرُ، وَلَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ، إِلَّا كُفِّرَتْ عَنْهُ خَطَايَاهُ وَلَوْ كَانَتْ مِثْلَ زَبَدِ الْبَحْرِ"(رواه أحمد والترمذي وحسَّنه الألباني). 
 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
السبسي يثير الجدل بدعوته للمساواة في الميراث.. والأزهر يحذر
انضم الأزهر إلى موجة الجدل التي أثارها الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي بعد دعوته إلى تغيير حكم الله تعالى في الميراث والسماح للتونسيات بالزواج من أجانب غير مسلمين.
وفاة الشيخ ظهير الدين المباركفوري الهندي صاحب أعلى إسناد بصحيح مسلم
توفي العالم العلامة المسند أحد أعلام الحديث بشبه القارة الهندية الشيخ ظهير الدين المباركفوري الرحماني الأثري الهندي، وصاحب أعلى إسناد بصحيح مسلم، وتلميذ المحدث أحمد الدهلوي، والمحدث الشهير المباركفوري الذي أجازه في كتابه “تحفة الأحوذي شرح الترمذي”، وهو ابن ثمان سنين، وقد كان من المحدثين الأخيار بالهند والعالم الإسلامي له مشاركات كثيرة في علم الحديث تذكر بالأوائل في هذا الفن.
"كبار العلماء":الحكم بردّة مسلم مرتبط بتحقق شروط وانتفاء موانع
شددت الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء على أن "مردّ التكفير إلى الله ورسوله ﷺ"، مما يعني أنه لا يجوز تكفير إلا من دلّ الكتاب والسنة على كفره دلالة واضحة، ولا تكفي في ذلك الشبهة والظن.
وفاة الشيخ ظهير الدين المباركفوري الهندي صاحب أعلى إسناد بصحيح مسلم
توفي العالم العلامة المسند أحد أعلام الحديث بشبه القارة الهندية الشيخ ظهير الدين المباركفوري الرحماني الأثري الهندي، وصاحب أعلى إسناد بصحيح مسلم، وتلميذ المحدث أحمد الدهلوي، والمحدث الشهير المباركفوري الذي أجازه في كتابه “تحفة الأحوذي شرح الترمذي”، وهو ابن ثمان سنين، وقد كان من المحدثين الأخيار بالهند والعالم الإسلامي له مشاركات كثيرة في علم الحديث تذكر بالأوائل في هذا الفن.
تطبيق فقهي جديد عن «اللباس والزينة»
أعلنت مؤسسة "الدرر السنية" عن إطلاق تطبيق جديد في (فقه اللباس والزينة) على نظام الأندرويد (وقريبا على الآيفون).
أمانة مكة تجند 23 ألف كادر لخطتها في الحج
جندت أمانة العاصمة المقدسة 23050 فردا من منسوبيها والشركات والمؤسسات العاملة معها والمراقبين الموقتين والكشافة لتنفيذ خطتها العامة لموسم حج هذا العام بدءا من الغد، فيما خصصت 261 معدة.
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م