باحثون يثمنون جهود "رسالة الإسلام" الدعوية
|
الملتقى الفقهي - عماد عنان
أضيف فى 1438/05/18 الموافق 2017/02/15 - 08:33 ص

ثمن عدد من الباحثين الخطوات الملموسة التي تتقدم بها شبكة رسالة الإسلام لتفعيل منظومة الدعوة الإسلامية في مختلف دول العالم، مشيرين أن تلك الإنجازات تحسب للشبكة والقائمين عليا خاصة وأن هناك حاجة ماسة لنشر النوافذ الدعوية العابرة للقارات والتي تخاطب المسلمين وغير المسلمين على حد سواء، سواء في الدول العربية والإسلامية أو غيرها، مؤكدين أن هذا المجال يعد المحور الأساسي الذي يقوم عليه فقه الدعوة حسبما أشار العديد من العلماء

جاء هذا تعليقًا على تدشّن فضيلة الشيخ أ.د. عبد العزيز بن فوزان الفوزان المشرف العام على شبكة مواقع وقنوات ومنتديات رسالة الإسلام حزمة من المواقع والتطبيقات لدعم منظومة شركة رسالة الإسلام الإعلامية الدعوية، حيث أطلق فضيلته موقع رسالة الإسلام باللغة الروسية لينضم إلى مواقع الشركة بالعربية والإنجليزية والفرنسية والإسبانية والصينية

الموقع الجديد يهدف تقديم كل ما يهم المسلم الناطق بالروسية من الفروع الدينية المختلفة، من إيمان وأصول الدين، وأحكام العبادات، والمعاملات وفتاوى العلماء في ذلك، وسيرة النبي صلى الله عليه وسلم وأخلاقه، وتاريخ الإسلام، كما يزوّده بأخبار المسلمين وخاصة الجالية المسلمة في روسيا، وفي الوقت نفسه يخاطب غير الناطقين بالروسية من خلال التعريف بالإسلام وبيان محاسنه ودفع الشبهات التي تُثار حوله، خاصةً في وسائل الإعلام الروسية، ويقدّم صوراً من جمال الشريعة الإسلامية من خلال نماذج من أحكام العبادات والمعاملات، مع مراعاة خصوصية اللغة الروسية وثقافة المتحدثين بها.

من جانبه أكد أحمد عمر، الباحث بكلية دار العلوم بجامعة القاهرة، أن هذه الجهود المباركة لا تخدم المسلمين في روسيا فحسب، بل في مختلف ربوع العالم، وهي استمرار لنهج الشبكة في تفعيل جهودها الدعوية من خلال استهداف غير الناطقين بالعربية ما بين الحين والأخر.

عمر لـ"الملتقى الفقهي"  حذر من وقوع المسلمين غير الناطقين بالعربية في فخاخ ومستنقعات الأيادي الآثمة التي تستهدف خلق جيل من المتطرفين، ومن ثم تأتي مثل هذه النوافذ الإعلامية الدعوية الجديدة والتي تنتهج المنهج الوسطي لتكون بمثابة حائط الصد وحرس الحدود ضد اي محاولات خبيثة.

وفي نفس السياق أشار أحمد عثمان، الباحث المصري الهولندي، إلى أهمية مثل هذه القنوات الدعوية الجديدة، مشيرًا أن الدعوة الإسلامية في أوروبا ضعيفة جدا، وتكاد في بعض المناطق غير موجودة بالمرة، فهناك فقر شديد في سبل الدعوة في معظم مناطق أوروبا، حتى في حال إرسال بعثات رسمية أو علماء لعقد ندوات أو مؤتمرات تثقيفية، تكون في العاصمة، وبحضور عدد محدود جدا، مما يضعف من تأثير تلك التحركات.

عثمان في حوار سابق له لـ"الملتقى الفقهي" لفت إلى لى الدور المحوري الكبير لبعض نوافذ الشبكة الأخرى مثل قناة " قرطبة " الفضائية، مناشدا علماء الأمة ببذل المزيد من الجهود لنشر الدعوة،  وتعريف غير المسلمين بسماحة الإسلام في شتى دول العالم، موضحًا أن هناك الكثير من التحديات التي تواجه المسلمين  في معظم دول العالم غير الإسلامي، أبرزها، المحافظة على الهوية الإسلامية، فهناك محاولات وجهود لا حصر لها تبذلها المؤسسات التنصيرية للقضاء على الهوية والسمت الإسلامي من خلال العديد من الوسائل التي يقع بعض ضعاف النفوس في فخها، كذلك تشويه صورة الإسلام من خلال الكثير من المخططات الثقافية والإعلامية هناك، إضافة إلى غياب التوعية الدينية والإسلامية بصورة ملفتة للنظر في بعض المناطق، كل تلك التحديات تهدد واقع المسلمين هناك في أوروبا وغير أوروبا.

أما الداعية الشيخ أحمد سالم، فأكد أن ثمار مثل هذه المشروعات الدعوية ستأتي ثمارها قريبًا جدًا، وستتمثل في زيادة أعداد الوافدين إلى الدين الإسلامي من جانب، وتبصير الضالين بدروب الهداية من جانب آخر، فضلا عن مقاومة حملات التنصير والتشيع المنتشرة في العديد من دول العالم المختلفة.

سالم لـ"الملتقى الفقهي" طالب بوضع مسلمي إفريقيا تحت مجهر العناية والاهتمام، مشيرًا أن هناك الملايين من المسلمين القاطنين بلدانًا إفريقية يعانون من جهل بأمور دينهم، ما يوقعهم فريسة سهلة للحملات الخبيثة هنا وهناك، ما يتطلب مزيد من الاهتمام بهم ورعايتهم وانتشالهم من براثن الجهل والأمية الدينية التي يعانون منها.

 

  
 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
دورة في "فقه الطهارة" لطالبات الجامعة الإسلامية في غزة
تحت عنوان "في فقه الطهارة" افتتحت رابطة علماء فلسطين بالتعاون مع نادي كلية الشريعة والقانون بالجامعة الإسلامية بغزة دورتها العلمية بمشاركة أكثر من 60 طالبة، وقدمتها المحاضرة دارين محيسن.
أمر ملكي: إنشاء مجمع الملك سلمان للحديث النبوي الشريف
ونظراً لعظم مكانة السنة النبوية لدى المسلمين ، كونها المصدر الثاني للتشريع الإسلامي بعد القرآن الكريم ، واستمراراً لما نهجت عليه هذه الدولة من خدمتها للشريعة الإسلامية ومصادرها ، ولأهمية وجود جهة تعنى بخدمة الحديث النبوي الشريف ، وعلومه جمعاً وتصنيفاً وتحقيقاً ودراسة.
ألمان يعارضون اعتماد عطلات رسمية لأعياد إسلامية في ألمانيا
أظهر استطلاع للرأي، أمس الثلاثاء، معارضة أغلبية المواطنين الألمان لمقترح وزير الداخلية، توماس دي مزيير، الذي يدعو لاعتماد عطلات للأعياد الإسلامية.
الشريم: أوصى اللهُ عبادَه بالثبات وهو أعلم بعوائقه ومقوّماته
حث فضيلة الشيخ سعود الشريم، إمام الحرم المكي، على الثبات على الطاعة وتحمل مشقاتها، حيث كتب على حسابه الشخصي على تويتر يقول: أوصى اللهُ عبادَه بالثبات وهو أعلم بعوائقه ومقوّماته،فما يبلُغُ المؤمنُ درجةَ المحمدة وحسنَ العاقبة إلا بصدقه مع الله وثباته على ذلك الصدق }..وما بدَّلوا تبديلا{.
القاهرة: ماجستير في تحقيق مخطوط "الشرح الصغير علي الوجيز" كتاب الوقف
حصل الباحث / محمد خيري محمد السيد الشبراوي، صباح الاثنين، على درجة الماجستير في الفقه، عن رسالته التي جاءت تحت عنوان : تحقيق ودراسة من بداية ( كتاب الوقف ) الي نهاية ( القسم الثاني في المسائل المعنوية من كتاب الوصايا ) من مخطوط ( الشرح الصغير علي الوجيز ) من كلية الشريعة والقانون
جدل في مصر حول زواج القاصرات
أثارت الأرقام الصادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر والمتعلقة بوجود ما يزيد عن 118 ألف فتاة مصرية تم تزويجها دون سن الثامنة عشر، الكثير من الجدل داخل الشارع المصري، حيث انبرى بعض العلماء والدعاة إلى الإفتاء بعدم جواز زواج الفتاة قبل هذا السن، وأنه حال عقده يصبح زواجا باطلا، وجب معاقبة صاحبه.
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م