تقصير وقت خطبة الجمعة؟
|
الملتقى الفقهي - عماد عنان
أضيف فى 1438/05/16 الموافق 2017/02/13 - 10:38 ص

تعد صلاة الجمعة فرض عين على كل مسلم، وتجب على المسلم العاقل البالغ القادر على الذهاب إليها، مصداقًا لقوله تعالى: }يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلَاةِ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ{ [الجمعة: 9]،  فهي إحدى مظاهر تجميع المسلمين الخالدة، والتي استطاعت أن تفرض شخصية المسلم عبر قرون طويلة مضت، إلا أن هناك بعض المسائل المتعلقة بها وقد أثارت الكثير من الجدل في السنوات الأخيرة، منها مسألة تحديد فترة خطبة الجمعة، وعدم إطالتها، كما أقرته بعض الحكومات ومنها وزارة الأوقاف بجمهورية مصر العربية، والتي حددت مدة الخطبة بـ15دقيقة فقط، وهو ما أثار حينها لغطًا كثيرًا بين العلماء والدعاة داخل مصر وخارجها.

وللوقوف على هذه المسألة قال فضيلة الدكتور نصر فريد واصل، مفتي مصر السابق، أن صلاة الجمعة ليست واجبة على كل المسلمين، فهناك من لاتجب عليهم، كالمرأة والصبي، كذلك المريض الذي لايقوى على الذهاب لأداءها في المسجد، لقول النبي صلى الله عليه وآله وسلم: "الْجُمُعَةُ حَقٌّ وَاجِبٌ عَلَى كُلِّ مُسْلِمٍ فِى جَمَاعَةٍ إِلَّا أَرْبَعَةً: عَبْدٌ مَمْلُوكٌ، أَوِ امْرَأَةٌ، أَوْ صَبِيٌّ، أَوْ مَرِيضٌ" ( ابو داود) وكذلك المسافر؛ لأن النبي صلى الله عليه وآله وسلم كان يسافر فلا يصلي الجمعة في سفره، وكذلك المدين والمعسر والذي يخاف الحبس؛ لقول النبي صلى الله عليه وآله وسلم: "مَنْ سَمِعَ الْمُنَادِيَ فَلَمْ يَمْنَعْهُ مِنَ اتِّبَاعِهِ عُذْرٌ" قَالُوا: وَمَا الْعُذْرُ؟ قَالَ: "خَوْفٌ أَوْ مَرَضٌ؛ لَمْ تُقْبَلْ مِنْهُ الصَّلَاةُ الَّتِي صَلَّى" ( أبو داود )، وكل هؤلاء لا جمعة عليهم، وإنما يجب عليهم أن يصلوا ظهرًا، ومن صلى منهم الجمعة صحت منه وسقطت عنه فريضة الظهر.

وفيما يتعلق بوقت الخطبة، فيستحب ألا يطيل الخطيب، لقول الرسول صلى الله عليه وآله وسلم: "أَطِيلُوا الصَّلَاةَ وَاقْصُرُوا الْخُطْبَةَ" ( مسلم )، وألَّا يكون التطويل يشق على المسلمين ولا يضرهم، ويندب للإمام أن يخفف الصلاة بالمأمومين؛ لحديث أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إِذَا صَلَّى أَحَدُكُمْ بِالنَّاسِ فَلْيُخَفِّفْ؛ فَإِنَّ فِيهِمُ السَّقِيمَ وَالضَّعِيفَ وَالْكَبِيرَ، فَإِذَا صَلَّى أَحَدُكُمْ لِنَفْسِهِ فَلْيُطَوِّلْ مَا شَاءَ" ( النسائي )، مشيرًا أنه في الوقت نفسه يجب ألا يكون التقصير في الخطبة على حساب مضمونها، فالجمعة قد تكون المناسبة الوحيدة على مدار الأسبوع التي يجلس فيها المسلم لتعلم أمور دينه، لذا فيجب أن يستغلها الخطيب بما يعود بالنفع على المسلمين، لكن دون تطويل، وهذا يعود إلى فراسة الخطيب وحنكته فيمن يجلس أمامه من المصلين، فلو كان فيهم الضعيف والمريض وكبير السن وجب له التخفيف، وإلا فعليه أن يتم خطبته بالشكل الذي يحقق الهدف منها.

 

 

  
 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
123 متسابقاً ومتسابقة في جائزة الملك سلمان المحلية القرآنية
أعلنت الأمانة العامة لمسابقة القرآن الكريم المحلية والدولية بوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، اكتمال أسماء المرشحين والمرشحات للمشاركة في المسابقة المحلية على جائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره في دورتها التاسعة عشرة خلال المدة 18 - 22 رجب 1438هـ بمدينة الرياض.
القرني يهدي كتابه الجديد "وأخيرًا اكتشفت السعادة" لولي ولي العهد
أهدى الداعية الدكتور عائض القرني الأميرَ محمد بن سلمان، ولي ولي العهد وزير الدفاع النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء، في مكتبه مساء اليوم الثلاثاء نسخةً من كتابه الجديد "وأخيرًا اكتشفت السعادة".
المفتي لمكاتب الاستقدام: اتقوا الله وأغلقوا أبوابكم دون سماسرة العمالة المنزلية
اتهم مفتي عام المملكة ورئيس هيئة كبار العلماء ورئيس اللجنة الدائمة للبحوث العلمية سماحة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ مكاتب الاستقدام بالمساهمة في قيام سوق سوداء للخدم والسائقين من خلال تسهيل عمليات السمسرة عليهم، مطالبًا إياهم بالترفع عن تلك الرذائل وإغلاق الأبواب على هؤلاء السماسرة، معتبرًا إغواء العمالة المنزلية بزيادة بالأجور والرواتب للفرار من كفلائهم جريمة وخلاف النظام ومخالفة للشرع خيانة.
كيف استفادت الدول غير الإسلامية من الفقه الإسلامي؟
في مقال له تحت عنوان: "أثر الفقه الإسلامي في تطوير القانون الفرنسي"، بصحيفة "مكة" حذر الكاتب عبدالله العنزي من الانجراف وراء الدعوات الخبيثة التي تتناقلها بعض وسائل الإعلام، بشأن إلصاق العديد من تهم التطرف والجمود والتخلف بالفقه الإسلامي، مشيرًا إلى أن الفقه كان دوما منارة اهتدى بها العالم أجمع ولا يزال.
حكم زواج العقيم
الزواج تكليف إلهي، وأمر نبوي، وسنة كونية، وضرورة اجتماعية، به تستمر الحياة، ويمتد الجنس البشري، كما أنه يقي المرء نفسه الوقوع في المعاصي والآثام، إلا أن هناك بعض المسائل المتعلقة بحكم الزواج، منها زواج العقيم، الذي لا ينجب، فما هو حكم الإسلام في هذه الحالة؟
النذر في المباحات.. هل يلزم من تَرَكَهُ كفارة؟
النذر من الممارسات التعبدية التي أقرها القرآن الكريم، وتطرق إليها في الكثير من الآيات، لعل أبرزها ما جاء في قوله تعالى: }إذ قالت امرأة عمران رب إني نذرت لك ما في بطني محرراً فتقبل مني إنك أنت السميع العليم{
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م