د.صالح: الجهل وتفشي الأمية وراء انتشار الفتاوى المتطرفة
|
الملتقى الفقهي - عماد عنان
أضيف فى 1438/04/10 الموافق 2017/01/08 - 08:25 ص

 أكد الدكتور عبدالله بخيت صالح رئيس جامعة الملك فيصل بجمهورية تشاد، أن إنتشار الفتاوى الشاذة غير المستندة إلى الحكم الشرعي السديد، تعود في كثير من أسبابها إلى إنتشار الجهل وتفشي الأمية في الكثير من المجتمعات الإسلامية، مشيرا أن هذه الظاهرة تعد من الابتلاءات التي منيت بها الأمة في العقد الأخير.

كما أشار صالح إلى أن قصور التعليم الشرعى في المدارس والمؤسسات التي تقوم بتربية الأجيال وتعليمهم أمور دينهم من جانب، وضعف المؤهلات عند كثير من المفتين وافتقادهم إمكانات الفتوى من الناحية العلمية من جانب آخر، ساعدت بشكل جذري في تفشي هذه الظاهرة، فهناك من يفتى اليوم دون توفر شروط المجتهد فيه لقلة إطلاعه على كتب الفقه وأصوله وعدم الإلمام بفقه الواقع.

وطالب رئيس جامعة الملك فيصل بجمهورية تشاد أنه من الواجب تفاديا لهذه الظاهرة عدم إصدار فتاوى فردية تخضع لهوى المفتي فحسب، بل لابد من وجود مراجع فقهية قادرة على دراسة موضوع الفتوى من جميع جوانبها حتى تحقق الهدف الشرعي منها.

وفي سياق متصل حذر صالح من الآثار السلبية المترتبة على انتشار مثل هذه الفتاوى الشاذة، خاصة فيما يتعلق بصورة الإسلام والمسلمين لدى غير المسلمين، فهم يتعرفون على الإسلام من خلال سلوكيات بعض أفراده، وفي حال تفشي مثل هذه الفتاوى التي يصل بعضها لدرجة التطرف فإن هذا ينعكس بصورة مشينة على  رؤية غير المسلمين لديننا الحنيف، مايدفع إلى ضرورة مراعاة هذه الجزئية بصورة أكثر دراسة وروية، حتى لاتضيع الجهود الدعوية التي تقوم بها الحكومات والأنظمة الإسلامية بسبب تجاوز وتطرف بعض الجهلاء ممن تصدوا للفتوى دون علم.

  
 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
دورة في "فقه الطهارة" لطالبات الجامعة الإسلامية في غزة
تحت عنوان "في فقه الطهارة" افتتحت رابطة علماء فلسطين بالتعاون مع نادي كلية الشريعة والقانون بالجامعة الإسلامية بغزة دورتها العلمية بمشاركة أكثر من 60 طالبة، وقدمتها المحاضرة دارين محيسن.
أمر ملكي: إنشاء مجمع الملك سلمان للحديث النبوي الشريف
ونظراً لعظم مكانة السنة النبوية لدى المسلمين ، كونها المصدر الثاني للتشريع الإسلامي بعد القرآن الكريم ، واستمراراً لما نهجت عليه هذه الدولة من خدمتها للشريعة الإسلامية ومصادرها ، ولأهمية وجود جهة تعنى بخدمة الحديث النبوي الشريف ، وعلومه جمعاً وتصنيفاً وتحقيقاً ودراسة.
ألمان يعارضون اعتماد عطلات رسمية لأعياد إسلامية في ألمانيا
أظهر استطلاع للرأي، أمس الثلاثاء، معارضة أغلبية المواطنين الألمان لمقترح وزير الداخلية، توماس دي مزيير، الذي يدعو لاعتماد عطلات للأعياد الإسلامية.
الشريم: أوصى اللهُ عبادَه بالثبات وهو أعلم بعوائقه ومقوّماته
حث فضيلة الشيخ سعود الشريم، إمام الحرم المكي، على الثبات على الطاعة وتحمل مشقاتها، حيث كتب على حسابه الشخصي على تويتر يقول: أوصى اللهُ عبادَه بالثبات وهو أعلم بعوائقه ومقوّماته،فما يبلُغُ المؤمنُ درجةَ المحمدة وحسنَ العاقبة إلا بصدقه مع الله وثباته على ذلك الصدق }..وما بدَّلوا تبديلا{.
القاهرة: ماجستير في تحقيق مخطوط "الشرح الصغير علي الوجيز" كتاب الوقف
حصل الباحث / محمد خيري محمد السيد الشبراوي، صباح الاثنين، على درجة الماجستير في الفقه، عن رسالته التي جاءت تحت عنوان : تحقيق ودراسة من بداية ( كتاب الوقف ) الي نهاية ( القسم الثاني في المسائل المعنوية من كتاب الوصايا ) من مخطوط ( الشرح الصغير علي الوجيز ) من كلية الشريعة والقانون
جدل في مصر حول زواج القاصرات
أثارت الأرقام الصادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر والمتعلقة بوجود ما يزيد عن 118 ألف فتاة مصرية تم تزويجها دون سن الثامنة عشر، الكثير من الجدل داخل الشارع المصري، حيث انبرى بعض العلماء والدعاة إلى الإفتاء بعدم جواز زواج الفتاة قبل هذا السن، وأنه حال عقده يصبح زواجا باطلا، وجب معاقبة صاحبه.
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م