د.صالح: الجهل وتفشي الأمية وراء انتشار الفتاوى المتطرفة
|
الملتقى الفقهي - عماد عنان
أضيف فى 1438/04/10 الموافق 2017/01/08 - 08:25 ص

 أكد الدكتور عبدالله بخيت صالح رئيس جامعة الملك فيصل بجمهورية تشاد، أن إنتشار الفتاوى الشاذة غير المستندة إلى الحكم الشرعي السديد، تعود في كثير من أسبابها إلى إنتشار الجهل وتفشي الأمية في الكثير من المجتمعات الإسلامية، مشيرا أن هذه الظاهرة تعد من الابتلاءات التي منيت بها الأمة في العقد الأخير.

كما أشار صالح إلى أن قصور التعليم الشرعى في المدارس والمؤسسات التي تقوم بتربية الأجيال وتعليمهم أمور دينهم من جانب، وضعف المؤهلات عند كثير من المفتين وافتقادهم إمكانات الفتوى من الناحية العلمية من جانب آخر، ساعدت بشكل جذري في تفشي هذه الظاهرة، فهناك من يفتى اليوم دون توفر شروط المجتهد فيه لقلة إطلاعه على كتب الفقه وأصوله وعدم الإلمام بفقه الواقع.

وطالب رئيس جامعة الملك فيصل بجمهورية تشاد أنه من الواجب تفاديا لهذه الظاهرة عدم إصدار فتاوى فردية تخضع لهوى المفتي فحسب، بل لابد من وجود مراجع فقهية قادرة على دراسة موضوع الفتوى من جميع جوانبها حتى تحقق الهدف الشرعي منها.

وفي سياق متصل حذر صالح من الآثار السلبية المترتبة على انتشار مثل هذه الفتاوى الشاذة، خاصة فيما يتعلق بصورة الإسلام والمسلمين لدى غير المسلمين، فهم يتعرفون على الإسلام من خلال سلوكيات بعض أفراده، وفي حال تفشي مثل هذه الفتاوى التي يصل بعضها لدرجة التطرف فإن هذا ينعكس بصورة مشينة على  رؤية غير المسلمين لديننا الحنيف، مايدفع إلى ضرورة مراعاة هذه الجزئية بصورة أكثر دراسة وروية، حتى لاتضيع الجهود الدعوية التي تقوم بها الحكومات والأنظمة الإسلامية بسبب تجاوز وتطرف بعض الجهلاء ممن تصدوا للفتوى دون علم.

  
 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
وصول 755186 حاجا إلى المدينة المنورة
بلغ إجمالي عدد الحجاج الذين وصلوا إلى المدينة المنورة لأداء فريضة الحج لهذا العام 1438هـ, 186ر755 حاجا وفق الإحصائية اليومية التي أعلنتها المؤسسة الأهلية للإدلاء بالمدينة المنورة .
1200 حاج من جزر القمر يؤدون الحج هذا العام
صرَّح "عبد الفتاح سيد محمد" مدير عام الوكالة الوطنية للحج والعمرة بجزر القمر؛ بأن 404 حُجَّاجٍ مِن الدفعة الأولى للحُجَّاج القمريِّين غادَرو البلادَ أول الأسبوع الجاري؛ متوجِّهين إلى الأراضي المقدَّسة لأداء مناسِك الحج لهذا العام.
الأزهر يرد على "السبسي": آيات المواريث بالقرآن لا تقبل الاجتهاد
أعرب الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر عن رفضه لمقترح الرئيس التونسي، الباجي قايد السبسي، حول المساواة بين الرجل والمرأة في الميراث، وجواز زواج المرأة المسلمة من غير المسلم، الأمر الذي قوبل برفض شديد في الأوساط العربية والإسلامية.
د.المطلق: أولى الناس بحسن أخلاقك ومعاملتك والداك وأهلك وأولادك وقرابتك
حث فضيلة الأستاذ الدكتور عبدالله بن محمد المطلق، عضو هيئة كبار العلماء، على حسن تعامل المسلم مع أهله وذويه، مشيرًا إلى أن حسن خلق المسلم مع الأهل والأولاد والجيران والأقارب يصبغ عليه صفة الخيرية.
العمل في عشر ذي الحجة من أحب الأعمال إلى الله
اختص الله سبحانه أوقاتا بالبركة وتعظيم الفضل والأجر دون غيرها، فأختص رمضان عن باقي شهور العام، واختص ليلة القدر عن باقي الليالي، واختص العشر من ذي الحجة عن بقية أيام العام كله، لما لهذه المواقيت من مكانة عظيمة ومنزلة رفعية كونها ترتبط بعبادات جليلة وطاعات لها طابع خاص.
المساواة بين المرأة والرجل في الميراث غير جائز شرعا
حالة من الجدل أثارتها دار الإفتاء التونسية حين أعلنت تأييدها للمقترحات التي تقدم بها رئيس الجمهورية، الباجي قايد السبسي، وعلى رأسها حق المرأة المسلمة في الزواج برجل غير مسلم، والمساواة بين الرجل والمرأة في الميراث، حيث أعلن ديوان الافتاء في بيانه "أن مقترحات السبسي، التي طرحها خلال كلمته بمناسبة العيد الوطني للمرأة التونسية، ودعا فيها للمساواة بين الرجل والمرأة في الميراث والسماح للتونسيات بالزواج من أجانب غير مسلمين، تدعم مكانة المرأة، وتضمن وتفعّل مبدأ المساواة في الحقوق والواجبات".
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م