من فقهاء العصر، الشيخ عبدالله بن ناصر السلمي
|
الملتقى الفقهي - صلاح عباس
أضيف فى 1438/03/27 الموافق 2016/12/26 - 09:05 ص


الشيخ الدكتور عبد الله بن ناصر بن محمد السُّلَمي، تنامت سيرته الذاتية، في ظلّ المعهد العالي للقضاء، الذي ترقّى فيه من "دارسٍ"، إلى "معيدٍ" إلى "عميد"، وهو من الوجوه الفقهيّة، المسلحة بنور العلم الشّرعيّ، التي صار لها حضورٌ إعلاميٌّ بارزٌ من خلال المشاركة في برامج الفتاوى بالقنوات الفضائية المختلفة، ومن خلال دروسه ومحاضراته.

وُلد بمدينة بريدة، في منطقة القصيم  سنة 1391هـ .

سيرته الذاتية خاليةٌ من الإشارة لمراحل تعليمه المبكر.

وتبتدئُ مع اجتهاده في طلب العلم الشّرعي، حيث تلقّى عن سماحة العلامة الشيخ عبدالعزيز بن باز، من خلال حرصه على حضور دروسه اليوميّة، وذلك ابتداءً من عام 1415هـ، وإلى عام 1420هـ، وهو تاريخ  وفاة  الشيخ ابن باز رحمه الله.

كما تلقّى عن الشيخ العلامة محمد بن عثيمين، لمدة أربع سنوات، دروسه في الفقه، وقرأ عليه تقريب  التدمرية لابن تيمية.

كما تلقى عن الشيخ العلامة عبدالله بن جبرين، من خلال دروسه في شرح المنتقى للمجد ابن تيمية.

نال شهادة البكالوريوس من كلية الشريعة وأصول الدين في القصيم، فرع جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية في العام الدراسي 1414/1415هـ بتقدير  امتياز.

ثمّ التحق بقسم الفقه المقارن بالمعهد العالي للقضاء، عام 1415هـ، لينال منه شهادة الماجستير عام 1417هـ، ثم شهادة الدكتوراه عام 1421هـ، كلاهما بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف الأولى.

حياته العمليّة:

مَنّ الله على الشيخ، بأن تسير مسيرةُ حياته العمليّة كلّها في ركاب العلم الشرعيّ، وذلك عبر المراحل التَّالية:

-معيداً بالمعهد العالي للقضاء، قسم الفقه المقارن، ثم محاضراً به، وأستاذا مساعداً، ومشاركاً، وذلك في الفترة من عام 1419هـ إلى عام 1428هـ، ثمّ نال مرتبة الأستاذيَّة عام 1435هـ.

-ثمّ صار في عام 1427هـ وكيل المعهد لشؤون الدورات والتّدريب.

-وتمّ تعيينه في عام 1428هـ، ليكون عميداً للمعهد.

أعمالٌ أخرى:

•    عضواً في الهيئة الشرعية لمصرف الراجحي من عام 1430هـ وما زال.

•    خبيراً في مجمع الفقه الإسلامي المنبثق من منظمة المؤتمر الإسلامي.

•    مستشاراً غير متفرغ في وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد سابقاً.

•    عضواً في وقف ومؤسسة الشيخ عبدالله بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية.

حضور ومشاركات:

•    حضور دورات مجمع الفقه الإسلامي.

•    حضور دورات المجمع الفقهي لرابطة العالم الإسلامي.

•    المشاركة في دورات القواعد الشرعية والتحكيم.

•    حضور الملتقيات العلمية والمؤتمرات والندوات في المصارف.

نتاجه العلميّ:

للشيخ نتاجٌ علميٌّ وافر، من الدروس والشروح الفقهيّة، لكنّه تميّز باهتمامه بقضايا المعاملات المالية، حيث له فيها كثيرٌ من الدّراسات والبحوث، فمن ذلك:

•  أحكام الخطأ في المعاوضات المالية، وهي رسالته للماجستير.

•  الغِشُّ وأثره في العقود، وهي رسالته للدكتوراة.

•  المماطلة أسبابها، أنواعها، مظاهرها، والسبل الوقائية لتفاديها.

•  عقد التَّصريف تكييفه وحكمه وأثره على العقد.

•  التغرير في مضاربات بورصة الأوراق الماليَّة.

•  نظرية العقد في الفقه الإسلامي.

•  أثر الطوارئ على نية زكاة العقار.

•  السحب على المكشوف وبدائله المعاصرة.

•  بدائل الأجر على خطاب الضمان المصرفي.

•  غرفة المقاصة وأحكامها الفقهية.

•  تعليل الأحكام بفساد الزمان وتطبيقاته الفقهية في غير القضاء.

•  نفقة المرهون وحكم الرجوع فيها(دراسة فقهية).

•  مبدأ اعتبار السُّكوت بمثابة الإذن والقبول وحكمُ الإلزام به.

•  أثر مسافة القصر على وجوب الدم في الحج.

كما له نتاجٌ فيما وراء دائرة فقه المعاملات، ومن ذلك:

•  شرح حائية ابن أبي داود في العقيدة.

•  هكذا حج المصطفى (شرح لحديث جابر بن عبدالله في صفة الحج).

•  تحقيق مخطوط بعنوان: (ظل العريش في منع حل البنج والحشيش)، لرضي الدين إبراهيم ابن الحنبلي الحنفي، الشهير بالتاذفي.

•  تحقيق مخطوط كتاب التراويح لحسام الدين الحنفي.

مصادر السيرة:

1.                موقع الشيخ عبد الله بن ناصر السلمي: http://ansulmi.com/about

2.                ويكيبيديا، https://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B9 
 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
شرطية تقدّم شكوى للجنة حقوق الإنسان بهولندا بسبب منعها من الحجاب
قدّمت شرطية هولندية مسلمة شكوى إلى لجنة حقوق الإنسان في البلاد بسبب منعها من ارتداء الحجاب مع الزي الرسمي خلال أوقات العمل.
أوزبكستان تستضيف مؤتمرا دوليا حول "التضامن الإسلامي"
استضافت العاصمة الأوزبكية طشقند اليوم الأربعاء، مؤتمرا إسلاميا دوليا شارك فيه رؤساء الشؤون الدينية وعلماء وإداريون من بلدان عديدة بينها تركيا.
دورة في "فقه الطهارة" لطالبات الجامعة الإسلامية في غزة
تحت عنوان "في فقه الطهارة" افتتحت رابطة علماء فلسطين بالتعاون مع نادي كلية الشريعة والقانون بالجامعة الإسلامية بغزة دورتها العلمية بمشاركة أكثر من 60 طالبة، وقدمتها المحاضرة دارين محيسن.
أليس ثمّة منهجٌ شرعيٌّ للبحث العلميّ؟
فهذه رسالةٌ قد بلغت إلينا من طالب علمٍ ذكيٍّ وباحثٍ مجتهد، يقول فيها:
الوصايا الذّهبيّة إلى طلاب العلوم الشَّرعيَّة (3)
أمَّا بعدُ، فهذه الحلقة الثالثة، من حلقات هذه الوصايا الذّهبية، التي نستخرجها من الرّسالة الموسومة باسم "التَّذْكِرةُ والاعْتِبَارُ والانْتِصَارُ للأبْرَارِ"، لكاتبها العلاّمة أَحمد بن إِبراهيم الواسطيّ، التي كتبها إلى رفاقه وأصحابه من تلاميذ شيخ الإسلام ابن تيمية، وهم يواجهون البلاء، بسبب ما قاموا به من الأمر بالمعروف والنَّهي عن المنكر، فلذا كان ممّا افتتح به رسالته دعاؤه: (جَعَلَنا الله وإِيَّاكم ممن ثبت على قَرْع نوائب الحق جأشُه، واحتسب لله ما بذله من نفسه في إقامة دينه)[1].
العقل والعَاقِلَة والعِقال
فالعقلُ والعَاقِلَة والعِقال، ثلاث مفهوماتٍ شرعيَّة، تدلّ بمجموعها على نظامٍ شرعيٍّ تكافليٍّ، بموجبه تبرزُ جماعةٌ تُسمّى بالعاقلة، لتقوم بعقل القتيل، وذلك بأداء العِقال أو الدّية الواجبة على قتله، وذلك في حال القتل غير العمد.
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م