من فقهاء العصر، الشيخ عبدالله بن ناصر السلمي
|
الملتقى الفقهي - صلاح عباس
أضيف فى 1438/03/27 الموافق 2016/12/26 - 09:05 ص


الشيخ الدكتور عبد الله بن ناصر بن محمد السُّلَمي، تنامت سيرته الذاتية، في ظلّ المعهد العالي للقضاء، الذي ترقّى فيه من "دارسٍ"، إلى "معيدٍ" إلى "عميد"، وهو من الوجوه الفقهيّة، المسلحة بنور العلم الشّرعيّ، التي صار لها حضورٌ إعلاميٌّ بارزٌ من خلال المشاركة في برامج الفتاوى بالقنوات الفضائية المختلفة، ومن خلال دروسه ومحاضراته.

وُلد بمدينة بريدة، في منطقة القصيم  سنة 1391هـ .

سيرته الذاتية خاليةٌ من الإشارة لمراحل تعليمه المبكر.

وتبتدئُ مع اجتهاده في طلب العلم الشّرعي، حيث تلقّى عن سماحة العلامة الشيخ عبدالعزيز بن باز، من خلال حرصه على حضور دروسه اليوميّة، وذلك ابتداءً من عام 1415هـ، وإلى عام 1420هـ، وهو تاريخ  وفاة  الشيخ ابن باز رحمه الله.

كما تلقّى عن الشيخ العلامة محمد بن عثيمين، لمدة أربع سنوات، دروسه في الفقه، وقرأ عليه تقريب  التدمرية لابن تيمية.

كما تلقى عن الشيخ العلامة عبدالله بن جبرين، من خلال دروسه في شرح المنتقى للمجد ابن تيمية.

نال شهادة البكالوريوس من كلية الشريعة وأصول الدين في القصيم، فرع جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية في العام الدراسي 1414/1415هـ بتقدير  امتياز.

ثمّ التحق بقسم الفقه المقارن بالمعهد العالي للقضاء، عام 1415هـ، لينال منه شهادة الماجستير عام 1417هـ، ثم شهادة الدكتوراه عام 1421هـ، كلاهما بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف الأولى.

حياته العمليّة:

مَنّ الله على الشيخ، بأن تسير مسيرةُ حياته العمليّة كلّها في ركاب العلم الشرعيّ، وذلك عبر المراحل التَّالية:

-معيداً بالمعهد العالي للقضاء، قسم الفقه المقارن، ثم محاضراً به، وأستاذا مساعداً، ومشاركاً، وذلك في الفترة من عام 1419هـ إلى عام 1428هـ، ثمّ نال مرتبة الأستاذيَّة عام 1435هـ.

-ثمّ صار في عام 1427هـ وكيل المعهد لشؤون الدورات والتّدريب.

-وتمّ تعيينه في عام 1428هـ، ليكون عميداً للمعهد.

أعمالٌ أخرى:

•    عضواً في الهيئة الشرعية لمصرف الراجحي من عام 1430هـ وما زال.

•    خبيراً في مجمع الفقه الإسلامي المنبثق من منظمة المؤتمر الإسلامي.

•    مستشاراً غير متفرغ في وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد سابقاً.

•    عضواً في وقف ومؤسسة الشيخ عبدالله بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية.

حضور ومشاركات:

•    حضور دورات مجمع الفقه الإسلامي.

•    حضور دورات المجمع الفقهي لرابطة العالم الإسلامي.

•    المشاركة في دورات القواعد الشرعية والتحكيم.

•    حضور الملتقيات العلمية والمؤتمرات والندوات في المصارف.

نتاجه العلميّ:

للشيخ نتاجٌ علميٌّ وافر، من الدروس والشروح الفقهيّة، لكنّه تميّز باهتمامه بقضايا المعاملات المالية، حيث له فيها كثيرٌ من الدّراسات والبحوث، فمن ذلك:

•  أحكام الخطأ في المعاوضات المالية، وهي رسالته للماجستير.

•  الغِشُّ وأثره في العقود، وهي رسالته للدكتوراة.

•  المماطلة أسبابها، أنواعها، مظاهرها، والسبل الوقائية لتفاديها.

•  عقد التَّصريف تكييفه وحكمه وأثره على العقد.

•  التغرير في مضاربات بورصة الأوراق الماليَّة.

•  نظرية العقد في الفقه الإسلامي.

•  أثر الطوارئ على نية زكاة العقار.

•  السحب على المكشوف وبدائله المعاصرة.

•  بدائل الأجر على خطاب الضمان المصرفي.

•  غرفة المقاصة وأحكامها الفقهية.

•  تعليل الأحكام بفساد الزمان وتطبيقاته الفقهية في غير القضاء.

•  نفقة المرهون وحكم الرجوع فيها(دراسة فقهية).

•  مبدأ اعتبار السُّكوت بمثابة الإذن والقبول وحكمُ الإلزام به.

•  أثر مسافة القصر على وجوب الدم في الحج.

كما له نتاجٌ فيما وراء دائرة فقه المعاملات، ومن ذلك:

•  شرح حائية ابن أبي داود في العقيدة.

•  هكذا حج المصطفى (شرح لحديث جابر بن عبدالله في صفة الحج).

•  تحقيق مخطوط بعنوان: (ظل العريش في منع حل البنج والحشيش)، لرضي الدين إبراهيم ابن الحنبلي الحنفي، الشهير بالتاذفي.

•  تحقيق مخطوط كتاب التراويح لحسام الدين الحنفي.

مصادر السيرة:

1.                موقع الشيخ عبد الله بن ناصر السلمي: http://ansulmi.com/about

2.                ويكيبيديا، https://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B9 
 
الإسم 
البريد الالكتروني (لن يتم نشره )  
الدولة 
 
لا توجد تعليقات
مواضيع ذات صلة
لا توجد مواضيع ذات صلة
مفتي القدس: وعد ترامب المشئوم وهو قرار من لا يملك لمن لا يستحق
قال مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين اليوم، الأحد ، في حديث لتليفزيون فلسطين عبر البث الموحد والمشترك مع عدد من الفضائيات العربية اليوم: "إن القدس عاصمة فلسطين الأبدية وعدنا الله إياها في كتابه الكريم بقرار لا يقبل النقد ولا التغيير من أحد، فهي الحقيقة الربانية والقضية الإلهية ، والمسجد الأقصى المبارك آية في كتاب الله الكريم وسورة يقرأها كل مسلم في كل صلاة".
الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء تدعو إلى الحرص على أداء صلاة الاستسقاء
دعت الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء إلى الاقتداء بسنة النبي - صلى الله عليه وسلم - بالحرص على أداء صلاة الاستسقاء يوم غدٍ، إثر دعوة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - أيده الله - إلى إقامتها في عموم البلاد.
البنك الإسلامي للتنمية يعلن عن وظائف إدارية شاغرة لحملة البكالوريوس
أعلن البنك الإسلامي للتنمية عبر بوابة التوظيف في موقعه الإلكتروني عن توفر وظائف إدارية شاغرة لحملة مؤهلات البكالوريوس والماجستير في عدة تخصصات، وذلك للعمل بمقر البنك في محافظة جدة.
موقف فقهاء الحنابلة من مسألة وقت السِّواك المؤكد
فقد رأينا من قبلُ: أنّ الفقهاء قد اتّفقوا على أنّ السّواك سنّةٌ مستحبَّةٌ، وليس بواجب، إلا ما رُوي عن إسحاق بن راهويه، وداود بن عليٍّ، قال ابن قدامة: (أَكْثَرُ أَهْلِ الْعِلْمِ يَرَوْنَ السِّوَاكَ سُنَّةً غَيْرَ وَاجِبٍ، وَلَا نَعْلَمُ أَحَدًا قَالَ بِوُجُوبِهِ إلَّا إِسْحَاقَ وَدَاوُد).
مفهوم الكمبيالة وأحكامها الأساسيّة
فإنّ النّشاط التّجاريّ بين البشر، إنّما يتمُّ عبر وسيطٍ ذي قيمةٍ مادّيّة نفعيّة، يتمّ على ضوئه تقييمُ ما لدى كلِّ فردٍ من السِّلع والمنافع، حتّى يتسنّى بناءً على ذلك تحقيقُ عمليّة المبادلة التي هي جوهرُ كلّ نشاطٍ تجاريّ.
في بيان مفهوم الوسيط التجاريِّ وتطوُّره
فهذا مبحثٌ ممّا تمسُّ إليه حاجةُ الفقيه وطالبُ الفقه، من الإلمام بواقع النشاط التجاريّ، وتطوّره عبر العصور، والإلمام بالظروف الواقعيّة التي أسهمت في هذا التّطوّر؛ وذلك كما قرّر العلامة ابن القيم أنّه: (لَا يَتَمَكَّنُ الْمُفْتِي وَلَا الْحَاكِمُ مِنْ الْفَتْوَى وَالْحُكْمِ بِالْحَقِّ، إلَّا بِنَوْعَيْنِ مِنْ الْفَهْمِ:
12345678910...
لا توجد ملفات مرفقة
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م