أحد مواقع مؤسسة رسالة الإسلام الهادفة، ويعد من أوائل المواقع الفقهية على شبكة الإنترنت، ونسعى لأن يكون من أكثر المواقع  ثراءً من حيث نوافذه المبتكرة وتفصيلاته وخدماته.

فكرة الموقع:

 قامت فكرة الموقع على اعتباره ملتقى فقهياً للمهتمين بالفقه وأصوله وقواعده، فهو يعد من جهة ثبتاً لأسمائهم وعناوينهم وأخبارهم، ويعد من جهة ثانية مكتبة لحفظ تراثهم، ويعد من جهة ثالثة مرجعاً لمطالبهم الفقهية، ومن جهة رابعة رابطة تجمعهم ونادياً للتحاور فيما بينهم في شتى الفنون الفقهية.

لماذا الملتقى الفقهي؟

كانت الحاجة ماسة لملتقى يضم الفقهاء ويهتم بالقضايا الفقهية، ولعل أهم ما شجعنا لإطلاق هذا الموقع ما يلي:

1- أن الإنترنت يعد من أنفذ وسائل الدعوة إلى الإسلام في عصرنا الحاضر.

2- أن الفقه وتفقيه الناس من أعظم ما نعبد الله به، ولهذا كان لا بد من نشره بلغة مفهومة سهلة وهو ما عمدنا إليه في هذا الموقع.

3- حاجة الفقهاء والمختصين لمحضن إلكتروني يضمهم ويجمعهم لتناول قضاياهم العلمية والمعرفية.

"الشؤون الإسلامية" توقع اتفاقية لتطوير عمل المكاتب التعاونية
وقّعت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الوزارة اليوم اتفاقية تعاون مع مؤسسة خدمات التنفيذ المثالية بحضور نائب الوزير الدكتور توفيق بن عبد العزيز السديري، بهدف تطوير عمل المكاتب التعاونية للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات، والاستفادة من الوسائل العصرية في مجال الاتصالات والمجالات التقنية، في نشر الدعوة الإسلامية على المنهج الصحيح، وبيان سماحة الدين والدعوة إليه بالحكمة والموعظة الحسنة.
"ابن حميد" يناقش تسهيل إجراءات العمل بين الهيئة و محكمة الاستئناف
بحث مدير عام فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة الحدود الشمالية "الشيخ خالد بن ناصر بن حميد"، خلال زيارته رئيس محكمة الاستئناف بالمنطقة "الشيخ إبراهيم بن جاسر الجاسر"؛ تسهيل إجراءات العمل بين الجهتين.
د.حسان: المملكة رائدة في خدمة العقيدة واستقامة الفكر الأصيل
أكد الدكتور حسين حسان، المشارك ضمن وفد من جمهورية مصر العربية خلال اليوم الثاني من مؤتمر رابطة العالم الإسلامي تحت عنوان (الاتجاهات الفكرية بين حرية التعبير ومحكمات الشريعة)، أن المملكة العربية السعودية دائمًا هي القائدة والرائدة والموجهة والمهتمة بكل قضايا العالم الإسلامي وخدمة العقيدة الإسلامية السمحة واستقامة الفكر الإسلامي الأصيل، وهي دائمًا تتقدم في كل مناسبة عندما تحس بخطر على العقيدة الإسلامية والمفاهيم الإسلامية بعقد المؤتمرات والندوات، ومجمعها الفقهي يقنن للأمة الإسلامية ما يحميها ويحفظها من التيارات الفكرية الزائغة، ويحميها من كل ما يمس وينسب للإسلام من عنف وإرهاب، والإسلام منه براء. ونسأل الله - عز وجل - أن يحفظ على المملكة العربية السعودية أمنها، ويحميها من كل سوء.
الموضوعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام 1432هـ - 2011م